الحدث الجزائري

مواقف جبهة القوى الاشتراكية السياسية

جدد الأمين الوطني الأول لحزب جبهة القوى الاشتراكية يوسف أوشيش ببلدية الخروب بولاية قسنطينة مواقف تشكيلته السياسية من أجل الحوار والمحافظة على مصالح الأمة.

وفي خطاب ألقاه بدار الثقافة امحمد يزيد بذات البلدية خلال لقاء جهوي لفيدراليات جبهة القوى الاشتراكية لشرق البلاد وذلك تحضيرا للمؤتمر الوطني السادس للحزب المقرر أيام 29 و30 سبتمبر و1 أكتوبر 2022، أوضح السيد أوشيش بأن جبهة القوى الاشتراكية تجدد التأكيد على مواقفها من أجل “دعم الحوار وإعادة الاعتبار للفعل السياسي وتعزيز الصفوف الوطنية من أجل مصلحة الأمة”.

ودعا نفس المسؤول السياسي إلى نموذج اقتصادي يعتمد على مقاربة سياسية تمكن من “استحداث الثروة و تحفظ كرامة المواطنين”.

وفي تطرقه للوضع الدولي الذي وصفه بأنه “يسوده الغموض والضبابية وغير واضح المعالم”، دعا السيد أوشيش إلى “توحيد الصفوف” لمواجهة التحديات المفروضة، مؤكدا أن جبهة القوى الاشتراكية تتبنى “خطابا مسؤولا ووطنيا وترفض كل مساس بالثوابت الوطنية أوبوحدة البلاد”.

وبشأن التحضيرات للمؤتمر الوطني السادس لحزب جبهة القوى الاشتراكية الذي يهدف إلى “تفعيل دور القاعدة النضالية للحزب”، أوضح السيد أوشيش أن سلسلة اللقاءات الجهوية المبرمجة في هذا الإطار قد استهلت اليوم انطلاقا من ولاية قسنطينة، مضيفا بأنه تم القيام إلى غاية اليوم بتنصيب 17 فيدرالية لحزب جبهة القوى الاشتراكية عبر شرق البلاد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى