تعاليقرأي

قراءة في رد السيد وزير التربية على سؤال كتابي

تسوية ملف المٌساعدين الرئيسيين للتربية عبر رٌخصة استثنائية من الوزير الأوّل تعتمد آلية التحويل التلقائي للمناصب المالية مكسب مهم و

انتصار نضالي لهذه الفئة ومن يمثّلها قبيل صدور القانون الأساسي الجديد .

المتابع للشأن التربوي والنقابي : عبد الفتاح خيرجه
 بخصٌوص الرد  الكتابي للسّيد وزير التربية الوطنيّة على السيد عبد الكريم بن خلاّف نائب بالمجلس الشعبي الوطني
المتعلّق بإدماج مٌنتسبي الرتب الآيلة للزّوال في الرّتبة القاعديّة وما صاحبه من قراءات جٌلّها جانبها الصّواب إن لم نقل
خاطئة شوّشت على فكر هذه الفئة المظلومة أصلا أنوّه إلى ما يلي :
 إجرائيا وتنظيميا ،ترقية منتسبي الرتب الآيلة للزّوال إلى الرتبة القاعدية مشرف للتربية قبل صدور القانون الأساسي
الخاص الجديد هو الأفضل لهم ليستفيدوا من الأحكام الإنتقالية في القانون الأساسي الجديد .
  ما ورد في الرّد الكتابي يؤكّد ما  شدّدت عليه النقابة الوطنية للمشرفين والمساعدين التربويين بخصٌوص التسوية
النهائية لملف منتسبي الرّتب الآيلة للزّوال قبل صدور القانون الأساسي الخاص الجديد ليستفيد المعنيون من الأقدمية
العامّة المكتسبة في سلك مساعدي التربية للإدماج في الرتبة الموالية للرتبة القاعدية مشرف التربية عند صدور
القانون الأساسي الخاص الجديد .
  ترقية منتسبي الرتب الآيلة للزّوال مساعد رئيسي للتربية إلى رتبة مشرف للتربية سيتم  عبر ترخيص استثنائي من
السّيد الوزير الأوّل بموجب إرسالية رقم 1470 المؤرخ في 14 أفريل 2022 وهو انتصار إجرائي وتنظيمي لهذه
الفئة ومن يمثّلها كون الترخيصالإستثنائي  يعترف ولأوّل مرة بأنّ رتبة مساعد رئيسي للتربية هي رتبة  آيلةللزّوال( وهو ما سينعكس بالإيجاب على تبعات التسوية العادلة والمنصفة)  لأنّه وقبل هذه الإرسالية ، قانونيا
الرتبة الآيلة للزوال هي رتبة :مساعد للتربية فقط طبقا لأحكام المادة 84 مكرر1 من المرسوم التنفيذي 12-240 .
  اعتبار رتبة مساعد رئيسي للتربية رتبة آيلة للزّوال يعني أنّ الترقية إلى الرتبة القاعدية مشرف للتربية يتم وفق
 آليةالتّحويلالتلقائي للمناصب المالية وهو ما يسمح بتجسيد عملية الترقية المبرمج تنظيمها قبل نهاية سنة 2022
دون الحاجة إلى وجود مناصب مالية شاغرة في رتب الترقية (بمفهوم بسيط لا يهم عدد المناصب المالية المٌعلن عنها
في قرارات فتح المسابقة لأنّه كلّ من تحصّل من المشاركين على معدل يساوي أو يفوق 10/20 فهو  نــاجح .
  نقطة أخرى لا تقلّ أهمية يجب  الإشارة إليها وهي تؤشّر إلى المسعى الجاد إلى تسوية هذا الملف المزمن قبل
صدور القانون الأساسي الجديد وقبل نهاية سنة 2022 ،وهي أنّ العملية المٌعلنة عنها( ترقية منتسبي الرتب الآيلة
للزوال ) سيتمٌّ عبر رخصة استثنائية من الوزير الأوّل ويتمّ فيها اعتماد آليــة التّحويل التلقائي للمناصب المالية
وهو ما يعني إمكانية برمجة أكثر من دورة للامتحان المهني أو التسجيل على قوائم التأهيل إلى غاية زوال الرتب
الآيلة للزوال ( حتى ولو افترضنا جدلا رسوب بعض المٌساعدين الرئيسيين للتربية في دورة ما يٌمكن لهم المشاركة
في دورة استدراكية أخرى إلى أن يتم النّجاح ويطوى الملف نهائيا قبل صدور القانون الأساسي الجديد )).

وخلاصة القول

 ردّ وزير التربية بخصٌوص ملف منتسبي الرتب الآيلة للزوال كان  إيجابيا ويشير إلى تسوية عادلة ومنصفة لهذا الملف
قبل نهاية 2022 وحتّى قبل صدور القانون الأساسي الخاص ،وهو ما سيٌمكن منتسبي هذه الفئة المظلومة من 
الاستفادة من الأحكام الإنتقالية للإدماج في الرّتب المستحدثة عند صدور القانون الأساسي الخاص الجديد دون فقدان
الأقدمية العامّة المكتسبة في سلك مساعدي التربية والشهادات الجامعية للمتحصّلين عليها .
 ما ورد في الرد الكتابي يوثّـق ما أشارت إليه النقابة الوطنية للمشرفين والمساعدين التربويين في العديد من البيانات
وهو نصر نضالي مٌهم جدّا لها قٌبيل تسليم مسودة مشروع القانون الأساسي الخاص للنقابات بعيد اختتام الجلسات
الإضافية مع اللجنة التقنية والتي تنتهي في 12 من الشهر الجاري ، وأيّ محاولة لتقزيم هذا الانتصار التنظيمي والمعنوي
من طرف بعض الأطراف هو جحود ونكران للجميل .
 إجرائيا وتنظيميا وبمـا أنّ الرّخصة الإستثنائية جاءت من السيد الوزير الأوّل الأكيــد  أنّها مٌلزمة للتنفيذ وتاريخ إجراء
المسابقة لترقية المساعدين الرئيسيين للتربية سيعلن عنه لاحقا .
 في الختام نشير إلى أنّ ما ورد في الرّد الكتابي سبق وأن أعلن عنه السيد الأمين العام الوطني للنقابة الوطنية للمشرفين
والمساعدين التربويين عبر منشور له على صفحته الشخصية ومن ثم عبر بيان إعلامي في 04 ماي 2022 أين بشّر
منتسبي الرتب الآيلة للزّوال بتسوية عادلة ومنصفة لملفهم قبل صدور القانون الأساسي الخاص .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى