الجزائر من الداخل

تصحيح إداري هام

ليلى بلدي
سجل وزير السياحة والصناعة التقليدية, ياسين حمادي,  يوم 27  افريل 2022بالشلف أن 128 منطقة توسع سياحي عبر الوطن بحاجة لإعادة تصنيف و لتصحيح إداري لاستغلالها في ترقية السياحة.
تحتاج بعض القوانين القديمة  للمراجعة، من أجل دفع  النشاط  الاقتصادي، بالتحديد  الاستثمار السياحي في الولايات السياحية  الجزائرية ، و  من بين أهم أهداف وزارة السياحة  حسب  الوزير  ياسين حمادي   تطهير العقار السياحي (..)”  واشار  الوزير  الى أن “128 منطقة توسع سياحي عبر الوطن تواجه أخطاء إدارية بسبب أوضاع جديدة منها إعادة رسم للحدود ما بين البلديات و التوسع العمراني, لاسيما أن قانون إنشائها يعود إلى سنة 1988”.
وقال السيد حمادي على هامش زيارة عمل و تفقد لقطاعه بالشلف, أن مناطق التوسع السياحي بالشلف و على غرار باقي ولايات الوطن, بحاجة لإعادة تصحيح حدودها و عدد من الإجراءات الإدارية و كذا إعادة تصنيفها.
وأكد السيد حمادي أن بعض مناطق التوسع السياحي التي فقدت هذا الطابع من خلال التوسع العمراني و الاستثمار الفلاحي “يجب أن يلغى تصنيفها إما كليا أو جزئيا” مع رفع جميع العراقيل الإدارية بما يسمح بتسهيل إجراءات استغلالها, لافتا بالمناسبة إلى تحضير دائرته الوزارية لمرسوم خاص باستغلال و تنظيم هذه المناطق.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى