الحدث الجزائري

الغرفة الجزائية بمجلس قضاء الجزائر … قضية فبوتشر غات بوابة المستقبل .. التفاصيل الكاملة

أدانت الغرفة الجزائية الخامسة لدى مجلس قضاء الجزائر العاصمة، يوم الثلاثاء، المدعو أسامة رزاقي، صاحب شركة “فيوتشر غات” (بوابة المستقبل) التي قامت بالنصب على الطلبة، بعقوبة 6 سنوات حبسا نافذا.

كما برأت ذات الغرفة المؤثرة نوميديا لزول من كافة التهم الموجهة إليها مع إدانة فاروق بوجملين المدعو ريفكا، ومحمد أبركان المدعو ستانلي بعقوبة سنة منها 6 أشهر حبسا نافذا و 50 ألف دج غرامة مالية.

و بالنسبة لباقي المتهمين, فقد صدرت في حقهم أحكاما تتراوح بين ستة وأربعة شهر نافذة.

و تم تكييف الوقائع لبعض المتهمين في هذه القضية إلى جنحة المشاركة في النصب.

و قد توبع هؤلاء بعدة تهم, أهمها النصب والاحتيال على الجمهور، التزوير واستعمال المزور في محررات إدارية ومصرفية، تبييض الأموال، مخالفة التشريع الخاص بحركة الأموال.

و كانت المحكمة الابتدائية بالدار البيضاء قد أصدرت سابقا أحكاما تتراوح بين 8 سنوات وسنة واحدة حبسا نافذا في حق المتهمين الذين قاموا وشاركوا في النصب على العشرات من الطلبة الذين كانوا يرغبون في استكمال دراستهم بالخارج.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى