مجتمع

ديوان مؤسسات الشباب بالبويرة يوعي بمناهضة العنف ضد المراة

 

بالتنسيق مع الجمعيات المحلية والمجتمع المدني نظم بدار الثقافة علي زعموم بمدينة البويرة امس يوما تحسيسيا وتوعويا لمناهضة العنف بمشاركة الشركاء الفاعلين على غرار الامن الولائي وكذا الحماية المدنية والصحة .المشاركون تطرقوا الى اسباب العنف وعواقبه والذي يعود لعدة عوامل منها الجهل والانانية وتدني المستوى الثقافي والتعليمي للاسر وافراد المجتمع اضافة الى التمييز الاسري بين الذكر والانثى والتي عادة ما تكون للرجل الكلمة في المجتمع وما على الانثى الا التطبيق وهنا تظهر علامات العنف اللفظي بين الطرفين لتنتهي بالعنف الجسدي والذي ينتج عنه اضرارا جسمية مشوهة.
فبالرغم من ان للمراة حقوق شرعية وقانونية الا ان بعض الاسر مازالت تعاملها معاملة العبد ومعاملة طبق وكفى بالرغم من الحملات التوعوية المنظمة لذات الغرض.
وقد اجمع الحاضرون على ضرورة تغيير هذه المنظومة المعاكسة والعمل بالمثل لان المراة اليوم لها حقوق اعطتها اياها الدولة وعليها واجبات تجاه بيتها وزوجها واولادها ومحيطها وبلدها.كما خرج المشاركون بتوصيات هامة صبت في مجملها في المعاملة الحسنة للمراة وعدم تشويه سمعتها والابتعاد عن جرحها سواء ماديا ومعنويا لان المراة نصف المجتمع ووراء كل رجل عظيم امراة.
البويرة.لكحل سميرة