الجزائر من الداخل

كاميرات مراقبة في مراكز الباكالوريا واجراءات أمن مشددة وعقوبات قاسية تنتظر غشاشي الباك

 

خضرة سماح

ــــــــــ

دعت  وزيرة التربية أمس  أولياء التلاميذ  المقبلين على امتحان  باك  للمساهمة في  في  منع الغش  عبر توعية  أبنائهم  وتحسيسهم ،  بالمقابل     لن تتسامح مصالح وزارة التربية مع اي محاولة  للغخلال بالسير الحسن لإمتحانات  باك 2018  حسب الوزيرة نورية بن غبريط التي كشفت امس في وهران أن مصالحها حضرت اجراءات أمن استثنائية  لمنع اي  مساس  بالإمتحان التربوي  الأهم في  الجزائر ،  و أكدت  وزيرة التربية نورية بن غبريط خلال اليوم الثاني من الزيارة الميدانية التي قادتها أمس إلى عدة مواقع تابعة للقطاع بولاية وهران عن تطبيق إجراءات صارمة لمنع محاولات الغش في امتحان الباكالوريا دورة جوان المقبل و ذلك من خلال تشديد الأمن وتكثيف الحراسة، مع تنصيب كاميرات مراقبة “واب كام” بمعدل جهاز واحد في كل مركز يكون بمكتب رئيس مركز الإجراء لمراقبة حركية تسليم و استلام مواضيع و أوراق الامتحان، كما أكدت أيضا على تطبيق العقوبة المتمثلة في إقصاء لمدة 3 سنوات بالنسبة للطلبة النظاميين و5 سنوات للمترشحين الأحرار في حالة ضبط أي محاولة غش.