ولايات ومراسلون

منطقة صناعية جديدة بمساحة 600 هكتار وميناء جاف في وهران

خضرة سماح
ــــــــــــــــ

دشن والي وهران أمس المنطقة الصناعية الجديدة التي تبلغ مساحتها 600 هكتار وهي أكبر منطقة صناعية بالغرب الجزائري ، و كشف والي وهران، مولود شريفي، أن الحكومة وافقت على استحداث المنطقة الصناعية الجديدة بوهران التي تبلغ مساحتها 600 هكتار ، و تقع في منطقة إستراتيجية وصدر بخصوصها مرسوم خاص لإنشائها، حيث سيتم فتحها للاستثمار الخاص لصالح المؤسسات والشركات الخاصة من أجل استحداث عدة نشاطات، على رأسها الصناعات التحويلية، الصناعات الغذائية، وصناعة المناولة الخاصة بالسيارات، فيما تقع المنطقة ضمن موقع استراتيجي بالطريق السيار شرق -غرب ومحاذاة عدة ولايات، على غرار ولاياتي غليزان وتيارت اللتين تتوفران على مصانع لتركيب السيارات، فضلا عن قربها من منطقة وادي تليلات، التي تضم مصنع «رونو» وكذا منطقة الحامول الواقعة بنفس البلدية، التي ستحتضن مصنع «بيجو الجزائر» إلى جانب قربها من الميناء الجاف ومختلف المناطق الصناعية ومناطق النشاطات بالولاية.
المنطقة الصناعية الجديدة تتضمن مصنع بيجو للسيارات ، وميناءا جافا سييدخل الخدمة بسعة 5000 حاوية ، و يأتي هذا التدشين الجديد لصالح ولاية وهران، مع تزامن استفادة ولاية وهران بقرار من وزارة الداخلية والجماعات المحلية، من إنشاء 17 منطقة صناعية ومنطقة نشاطات، يتم تجسيد بعضها، في انتظار الإفراج عن باقي المناطق، وستخصص لاستقبال مصانع متخصصة في الصناعات الغذائية، بينما ستنتشر باقي المناطق الصناعية ومناطق النشاطات على بلديات بوفاطيس، سيدي بن يبقى، بئر الجير، العيايدة، عين البية وقديل ومسرغين، وقد كشف والي وهران عن تخصيص 40 هكتارا من منطقة التوسع الحضري ببلدية مسرغين، لاحتضان منطقة النشاطات، وهي المنطقة التي تعول عليها السلطات المحلية لجعلها إحدى المواقع الهامة في الصناعات بغرب البلاد، إلى جانب إنشاء منطقة نشاطات جديدة ببلدية بوتليليس التي تحولت إلى منطقة استقطاب صناعي كبير وتتربع المنطقة الجديدة على مساحة 560 هكتارا.