في الواجهة

هذه هي هدية ماكرون للشعب الجزائري

ليلى بلدي
ـــــــــــ

وافقت فرنسا على اعادة جماجم الجزائريين المحتجزة في متحف فرنسي بأمر من الرئيس ماكرون الذي أعلن اليوم الأربعاء في ندوة صحفية أن فرنسا قررت إعادة جماجم المقاومين الجزائريين المتواجدة حاليا بمتحف الإنسان بباريس.
الرئيس الفرنسي قال في الندوة الصحفية التي نظمها قبل قليل قبيل نهاية زيارته للجزائر “لقد وافقت على طلب عبرت عنه السلطات العمومية الجزائرية عدة مرات بشأن إعادة جماجم المقاومين الجزائريين, واتخذت قرارا بالشروع في هذه العملية”.