أحوال عربية

أوباما: استخدام قوّات برّيّة للإطاحة بالأسد خطأ

 

 

اعتبر الرئيس الأميركي باراك أوباما أنّ “استخدام الولايات المتحدة الأميركيّة وبريطانيا والدول الغربية الأخرى قوات برية للإطاحة بالرئيس السوري بشار الأسد سيكون خطأ”، مؤكّداً أنّه يستطيع “ممارسة ضغط دولي على كلّ الأطراف، بما في ذلك روسيا وإيران، للمساعدة في التوسط في تحوّل سياسي في سوريا”.

وأشار، في حديثٍ نقلته قناة “بي.بي.سي”، إلى أنّه يعتقد أنّ “من الممكن تقليص الأراضي الّتي يُسيطر عليها تنظيم الدولة الإسلامية (داعش) ببطء”، لافتاً الانتباه إلى أنّه “يُمكن السيطرة على معاقل التنظيم في الموصل والرقة”.

إلى ذلك، جدّد أوباما تحذيره من خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، معتبراً أنّها “ستخسر من نفوذها في العالم إذا ما قرّرت الخروج”.

وعلّق أوباما على إمكانيّة تفاوض بريطانيا منفردةً مع أميركا بشأن اتفاقٍ تجاري، بالقول إنّ “ذلك قد يستغرق خمس سنوات أو عشر سنوات قبل أن نتمكّن من القيام بأمرٍ ما”، مضيفاً إنّه “لن يكون بوسع بريطانيا التفاوض مع أميركا على أي شيء بأسرع من الاتحاد الأوروبي” ومؤكّداً عدم التّخلّي عن “جهودنا للتفاوض في اتّفاق تبادلٍ حرّ مع شريكنا الأكبر السوق الأوروبية”.