في الواجهة

النائب البرلماني محمد بورقيبة منزعج من رئيس حزب الارندي في قضية متقاعدي الجيش

إسماعيل رزايقي

————————

في تصريح له امس عبر فيديو مباشر  نشر على مواقع التواصل الاجتماعي ظهر النائب البرلماني محمد بورقيبة الناطق عن ولاية خنشلة والمتحدث بإسم متقاعدي ومعطوبي الجيش الوطني الشعبي بدا وهو منزعج كثيرا من التصريحات الاخيرة لرئيس حزب التجمع الوطني الديمقراطي احمد اويحي الذي قلل من اهمية مطالب هذه الفئة التي ظلت مند سنوات وهي تطالب وتحتج على حقوق تراها مشروعة حسب مايصرح به منسقيها كل مرة في احتجاجاتهم .
النائب البرلماني يظهر في الفيديو وهو منزعج كثيرا وقلق بشأن هذه التصريحات التي تأتي على لسان رجل كبير في الدولة وليس فقط رئيس حزب لانه حسب ماقاله اويحي مؤخرا ان مطالب متقاعدي ومعطوبي الجيش ليست كلها مقبولة فمنها من هي مشروعة ومنها من ليست في إطارها القانوني المسموح به .
ويقول ايظا اويحي انه لماذا كل هذه الاحتجاجات تأتي دائما عند اقتراب كل موعد انتخابي .
وفي هذا الصدد يجيبه بورقيبة في توجيه رسالة مباشرة له انه كان من المفروض ان يتكلم عن هذا الموضوع بكل تحفظ لان القضية حساسة ولابد من ايجاد حلول انسب لهذه الفئة وللسلطة ايضا ، وأن هذا الامر لديه المخولون به وعلى رأسهم السيد رئيس الجمهورية ، ونائب وزير الدفاع الوطني الفريق احمد قايد صالح .