ولايات ومراسلون

البويرة-ازيد من 1200 تاجر مداوم خلال عيد الاضحى المبارك وتجنيد 20 فرقة لمراقبة السوق

أفاد بيان مديرية التجارة لولاية البويرة تحصلت الجزائرية على نسخة منه بان مصالحها جندت ازيد من 1200 تاجر , خلال يومي عيد الاضحى المبارك المقبل , والذين سيسهرون على ضمان استمرار تموين الأسواق والمحلات بمختلف المنتجات التي يحتاجها المواطن، موضحا أن التجار المجندين يقومون خلال يومي العيد بفتح محلاتهم لاستقبال الزبائن وتموين السوق بمختلف المواد الغذائية، خاصة ذات الاستهلاك الواسع التي يحتاجها المستهلك بقوة في هذه المناسبة الدينية , وتوفير ما يطلبونه من مواد غذائية، كالخضر واللحوم، الخبز، الماء وغيرها. وأشارت المديرية بأنّ التجار المجنّدين يتوزّعون على أنشطة مختلفة حيث تضمن هذه المخابز إنتاج الخبز يوم العيد بالكميات التي يحتاجها المستهلك، دون تسجيل أي نقص، والتي ستفتح أبوابها بشكل عادي لتوفير الخبز، الحلويات ولمواد الغذائية، الخضر القصابات، نقاط تعبئة الغاز والفواكه وغيرها التي ستوفر بدورها حاجيات الزبائن، كما جندت المديرية عدة مطاحن و ملبنات تضمن هي الأخرى تدعيم أسواق ومحلات الولاية بالحليب ومادتي الفرينة والسميد يومي العيد بالكميات المعتاد إنتاجها مع فتح وحدة إنتاج المياه المعدنية ”لالا خديجة”، التي تضمن تزويد السوق بالمياه المعدنية. وتعمل المديرية من أجل ضمان قضاء العيد من دون تسجيل أي نقص في مختلف المواد، لاسيما ذات الاستهلاك الواسع، حيث قامت بتجنيد 24 فرقة تضم 60 عونا للسهر على ضمان مراقبة المحلات التجارية بغية التأكد من مدى صلاحية المنتجات للاستهلاك وكذا نوعية المواد الغذائية المعروضة للبيع من أجل تفادي أية حالة غش من طرف التجار. مؤكدة أن مصالحها تحرص على مدى احترام التجار لتعليماتها، من خلال ضمان المداومة، علما أنه لم يسبق أن تم تسجيل أي تهاون أو مخالفة من طرف التجار، موضحا أنه في حال تسجيل أي مخالفة للتعليمات، سيتم تطبيق القانون عبر متابعة التاجر المخالف متبوعا بغلق محله ودفعه لغرامة مالية، مشيرا إلى أن المداومة هو ضمان استمرار خدمة الزبون عبر توفير له ما يطلبه من المواد خاصة ذات الاستهلاك الواسع. البويرة.لكحل سميرة