الحدث الجزائري

أوامر صارمة من جهة مجهولة لـ علي حداد

العربي سفيان
ـــــــــــــــ
يواصل المليار دير علي حداد رئيس منتدى رؤساء المؤسسات الأفسيو، الصمت ويرفض التطرق لموضوع تورط أحد أبرز أعضاء منظمته في تهريب الكوكايين ، رئيس منتدى أكبر رؤساء المؤسسات الإقتصادية في الجزائر علي حداد قرر التراجع عن تصريح سابق تعهد فيه بالحديث للصحافة حول قضية البوشي ، خصوصا وأن البارون الموقوف كان عضوا في للأفسيو ويعد أحد الأعضاء الأقوياء في المنتدى، علي حداد كان قد وعد يوم 25 جوان الفارط بالخروج وتناول الموضوع من دون إعطاء أي تفصيل أخر، وطرح تراجع المسؤول الكثير من علامات الإستفهام عن صمت المنتدى عن الفضيحة التي يجري التحقيق بشأنها على مستوى العدالة ، بعض المصادر تشير إلى أن علي حداد تلقى أوامر صارمة بعدم الحديث حول هذا الموضوع ، لأن القضية أكبر بكثير منه ومن قدرته على تحمل تبعاتها .