في الواجهة

عبد الرزاق مقري بصحة جيدة و سيغادر المستشفى في الساعات القادمة حسب قيادي كبير من حركة حمس

 

 

أكد الدكتور “عبد الرزاق عاشوري” نائب رئيس حركة مجتمع السلم لموقع “الجزائرية للأخبار” على هامش الإفطار الجماعي للحركة الذي تم تنظيمه أمس بولاية معسكر بأن صحة  رئيس الحركة  السيد “عبد الرزاق مقري” في تحسن و هو يتماثل إلى الشفاء، والآن يخضع إلى فترة راحة، سيغادر بعدها مستشفى عين النعجة في الساعات القادمة.

 كما طمأن “عاشوري” إطارات حزبه بولاية معسكر لدى إشرافه على إفطار جماعي يوم أمس بأن صحة رئيس الحركة في استقرار و يحتاج فقط إلى أيام راحة. يذكر أن رئيس حركة مجتمع السلم “عبد الرزاق مقري” كان قد تعرض لحادث مرور على مستوى الطريق السيار شرق-غرب، بمنطقة “خميس الخشنة”، ونقل  إلى مستشفى “رويبة” لتلقي العلاج، قبل أن ينقل إلى مستشفى “عين النعجة” العسكري.

هذا و قد نظم المكتب الولائي لحركة مجتمع السلم  بولاية معسكر أمس الأحد إفطارا جماعيا بقاعة “الهنا” بحضور نائب الحركة الدكتور “عبد الرزاق عاشوري”  و إطارات الحزب على المستوى المحلي و محبيه و بعض المدعويين من المنتخبين. و في كلمة له ركز السيد “عاشوري” على الإيمان و العمل الصالح كجوانب ترتكز عليها عملية بناء الوطن، مركزا على وجوب التحلي بالحكمة في معالجة قضايا الوطن، و ان يتواصل مجتمعنا بالصبر خاصة مع المسؤولين و تقديم لهم البدائل الكفيلة بمعالجة مشاكل الأمة و أن لا نتسارع في  إصدار قرارات بتهور قد نقترف بسببها أشياء نندم عليها .

كما أشار ” عاشوري “أن العمل واجب لبناء البلد و نحن كما قال في أمس الحاجة إلى أيادي تبني و تغير عكس ما يحدث الآن، حيث تأسف أن تقوم دولة روسيا بإرجاع بطاطا الجزائر بحجة أنها رديئة و نحن كنا الأوائل في تصدير هذه المادة و غيرها .

 

معسكر / محمد بن كربعة