أحوال عربية

تفاصيل جديدة حول ليلة الصواريخ بين سوريا واسرائيل

غسان  سلامة درويش

ــــــــــــــــــ

 كشف الأمين العام لحزب الله اللبناني  حسن نصر الله في كلمة القاها اليوم تفاصيل جديدة حول ما بات يعرف  بـ ليلة الصواريخ بين سوريا واسرائيل  الأمين العام لـ”حزب الله” اللبناني حسن نصر الله  قال إنه وعلى عكس الرواية  الاسرائيلية  حول  عدد الصروايخ التي وجهت نحو  الجولان السوري المحتل  والتي اشارت إلى سقوط 20 صاروخا فإن   الهجوم الصاروخي على المواقع الإسرائيلية في الجولان تم برشقات صواريخ ضمن 55  صاروخا منها عدد من الصواريخ الكبيرة ،  العملية حسب المتحدث  تأتي في اطار استراتيجية جديدة تدخل في اطار الرد  على ما تقوم به اسرائيل  في سورية   وفي هذا الإطار جاء  إسقاط الطائرة الإسرائيلية وهو ما يعني تطورا مهما جدا، وكشف أن عدد الصواريخ التي أطلقت هو 55 صاروخا بعضها من الحجم الكبير.

  امين عام حزب الله  قال إنه لا يمكن أـن تتواصل قواعد اللعبة  السابقة بين سوريا واسرائيل  واكد أن   القصف بأنه “أحد أشكال الرد على العدوان المتواصل على سوريا وعلى من في سوريا، سواء الجيش السوري، أو الوجود الإيراني، أو أي من الحلفاء”.

وقال الأمين السيد نصر الله، اليوم الإثنين، إن القصف الصاروخي من سوريا، والذي استهدف مؤخرا مواقع القوات الإسرائيلية في هضبة الجولان، أثبت عدم جاهزية إسرائيل للحرب.

وقال نصر الله في خطاب متلفز إنه “تم إطلاق 55 صاروخا، وبعضها من الحجم الكبير، على مواقع الاحتلال في الجولان المحتل”، مضيفا أن القصف “أثبت أن الجبهة الداخلية للعدو غير جاهزة للحرب وهذا ما دعاه للمسارعة بالتهدئة”.