الصحافة الجديدة في الواجهة

ماذا قال حفيظ دراجي للرئيس بوتفليقة ؟

فاتح .ع

ــــــــــ

رد المعلق الرياضي المعارض حفيظ دراجي على  رسالة  بوتفليقة بمناسبة اليوم العالمي للصحافة ودعا فيها الإعلاميين لمواصلة فضح الفساد والمفسدين بالقول أنه  يجب أن يعلم بأن الفساد يزدهر، والمفسدون طغوا وتجبروا في البلد الذي يتراجع بإستمرار في وقت ينعمون بالحماية من طرف الجماعة التي إختطفت الرئيس ومؤسسات الجمهورية، وتريد عهدة خامسة للقضاء على ما تبقى من هذه الجزائر

وأضاف حفيظ دراجي أن البعض يعتقد بأننا نكتب ونقول ما نريد بحرية، لكن الحقيقة أننا نتعرض يوميا لكل أشكال التضييق والتهديد والتخويف، ونتعرض لإغراءات و مساومات من طرف “الجماعة” ومن أشباه الساسة ورجال المال الذين يريدون إستكمال عملية الاختطاف والتهديم بعيدا عن الأعين والأذان

وختم المتحدث بأن  “حرية التعبير” في الجزائر لم يكن منة ولا صدقة من أحد، بل صنعته تضحيات جسام لزملاء رحلوا، ونضالات وتضحيات ما تبقى من شرفاء في أوساط أسرة الإعلام