رياضة

ماجر يفاجئ الجمهور الرياضي : كل شيء على مايرام في المنتخب والانتقادات لا تهمني

غ.عثمان
ــــــــــــــ
أطل الناخب الوطني ،رابح ماجر ،على الجمهور الرياضي الجزائري ،من بوابة القناة العمومية ،في برنامج ساعة رياضة ،التي استضافت ،صاحب العكب الذهبي ،للحديث عن عديد النقاط التي أثارت الجدل خلال التربص الماضي ،واللقاءين الوديين الذي لعبهما المنتخب الوطني ضد كل من تنزانيا والمنتخب الإيراني .

ورجع الناخب الوطني الى ما يقال حول علاقته باللاعبين ، حيث أكد أن الأجواء رائعة ،داخل غرف الملابس ،ولا توجد مشاكل بينه وبين اللاعبين ، رغم كل ما قيل حول مغادرة ابراهيمي وبن طالب وبن ناصر لتربص الخضر ،وفي ذات الصدد ،أكد رابح ماجر أنه سرح بن ناصر ، لناديه أمبولي الإيطالي ،من أجل خوض مباراة مهمة ،لتحسين العلاقة مع النادي الإيطالي ،والتعاون معهم ، مؤكدا في سياق ذاته أنه طلب من إدارة أمبولي رسميا ،الاستفادة من خدمات اللاعب ،في التربص القادم ، للمشاركة في مباراة السعودية ،رغم أنها ستكون خارج تاريخ الفيفا ، وبخصوص الانتقادات اللاذعة التي تعرض لها ،منذ اشرافه على العارضة الفنية للمنتخب الوطني ،قال أنها لا تهمه ، ولا يكترث بها ، لأنه يعرف الطريق لإرجاع المنتخب الوطني ،لسكة الصحيحة ، وبخصوص علاقته بالمديرية الفنية ورئيس الإتحادية وحتى وزير الشباب والرياضة ،قال إنها على ما يرام ،ويحترمهم ،كثيرا ،خاصة وزير الشباب والرياضة ،الذي ساند الإستقرار في المنتخب الوطني ،ولم يخفه استغرابه من منتقديه ،وقال أنهم لا يعرفون تاريخه كمدرب ،وأن الكثير من منتقديه ،لا يعرفون كيف يعمل وكيف يفكر ،مدافعا على خياراته التكتيكية ، التي قام بها في المباراتين .