المغرب الكبير

أعضاء في البرلمان التونسي يزورون سجناء تونسيين بتهم الإرهاب في سوريا

وكالات
ــــــــ
بحث أعضاء في البرلمان التونسي مع سجناء تونسيين محتجزين في سجون سورية بتهم الإرهاب ، طريقة سفر الجهاديين التونسيين وكيفية وصولهم إلى سورية مرورا بتركيا.
وقد التقى ممثلون عن الوفد البرلماني التونسي، الذى يزور سوريا حاليا، مجموعة من مواطنيهم المسجونين فى السجون السورية بتهمة الإرهاب.
وقال مسئول أمنى رفيع المستوى، للوفد البرلمانى، اليوم الأحد، إن نحو 44 تونسياً يتواجدون فى السجون السورية منذ 6 سنوات، كان ألقى القبض عليهم فى مدينة اللاذقية، عندما حاولوا التسلل إلى سوريا للقتال إلى جانب المجموعات المسلحة.
ودعا المسئول السورى، الجهات الأمنية فى تونس، إلى التنسيق مع سوريا فى الملف الأمنى، ومشاركة الجهات الأمنية السورية فى التحقيق مع هذه المجموعة، ما سيساهم فى الإجابة عن عدة أسئلة تتعلق بكيفية وصول هؤلاء إلى سوريا والجهات التى سهلت سفرهم ومولتهم.
من جهة أخرى، تحدث الوفد البرلمانى مع 4 تونسيين مسجونين فى السجون السورية حول أسباب سفرهم إلى سوريا والجهات التى سهلت سفرهم وكيف مولوا رحلاتهم من تونس إلى تركيا ثم إلى سوريا.
وشدد الوفد، على ضرورة التعاون الأمنى بين تونس وسوريا فى ملف مكافحة الإرهاب والتنسيق بين الأجهزة الأمنية، خاصة أن تحدى الإرهاب مازال قائماً.