أخبار هبنقة

اكثر من 10 مليون جزائري يشاركون في امتحان الباكلوريا

من باريس سفيان حنين

—-
فرضت حكومتنا الرشيدة الموقرة على الجزائريين السكوت الكترونيا طيلة ايام امتحان بكالوريا الدولة الأولى ثم دورة المتأخرين ، ففي إجراء عقابي قطعت وزارة البريد عن الجزائريين التواصل الاجتماعي، واغلب وسائل الاتصال عبر الانترنت ، بمبرر مواجهة الغش ، وبهذا وجد ما لا يقل عن 10 مليون جزائري من اصحاب حسابات التواصل الاجتماعي وحسابات فايبر وماسنجر انفسهم تلاميذ لدى بن غبريط وفرعون
ففي مواجهة تسريب الأسئلة الخاصة بالامتحان قررت السلطة الكريمة ، قطع النت عن ملايين الجزائريين، بمبرر أن شبكات التواصل الاجتماعي تستغل في الغش ، المسؤولون وزارات البريد والتربية يسيرون وزاراتهم بعقلية الاتحاد السوفيتي السابق، وزارات البريد والتربية يفترض أنها مسؤولة عن التربية، وعن التعليم والتكنولوجيا الحديثة مارس تكميم الأفواه مع العلم أن الكثير من البدائل المتاحة يمكنها منع الغش.