في الواجهة

وزير الصحة يوجه ” الإنذار الأخير “

ليلى بلدي

 وجه وزير الصحة والسكان  واصلاح المستشفيات عبد الرحمن  بن بوزيد حسب مصدر مطلع ،  ” الإنذار  الأخير”   إلى  مديري الصحة الولائيين ومديري المستشفيات، من أجل توفير  الأسرة  والوسائل  الصحية  من أجل رعاية  مضى كورونا وعلاجهم ،  و أشار  مصدر مطلع  إلى  أن   من  وزير الصحة  عبد الرحمن بن بوزيد، شدد في سلسلة من التعليمات الاولى  وجهت إلى ولاة  الجمهورية ، وتضمنت التأكيد على أن والي الولاية مسؤول بشكل مباشر عن توفير افضل ظروف الرعاية  الصحية   للمرضى ، من خلال توفير الوسائل  اللوجيستية  بالتنسيق  مع الوزارة  وتسخير الفنادق  أو اي مباني  وتجهيزها عند اقتضاء الضرورة،  التعليمة  الثانية إلى مديري الصحة الولائيين الذين يتحملون مسؤولين تسيير  الأزمة في نطاق توفير الأدوية  والوسائل ومعدات التعقيم ، بالتنسيق مع وزارة الصحة والولاة ،  أما مديري  المستشفيات فإنهم يتحملون مسؤولية التعامل السريع  مع اي اشكال أو طارئ  يواجه المرضى من  المصابين بوباء فيروس  كورونا ،  و أكد مصدر مطلع في  تصريح لصحيفة  الجزائرية للأخبار  أن وزير الصحة حذر مديري  الصحة ومديري  المستشفيات  من اي تقاعس في  هذه الأزمة.

 وكان وزير الصحة  في تصريح للقناة الاذاعية الثالثة،  قد  استغرب  من أن المستشفيات التى لا تخصص إلا عشرات الأسرة وطاقة استيعابها تفوق المئات و كشف الوزير أنه لن يكون هنالك حجر وطني لأن بعض الولايات لم تسجل أي وإصابة موضحا أن الوزارة الأولى هي من تقرر الحجر الصحي بعد تسليمها الإحصائيات والأرقام حول الوضعية الوبائية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
إغلاق