ولايات ومراسلون

والي ولاية الأغواط مطلوب ببلدية بن ناصر بن شهرة

يطالب سكان التجزئات الريفية ببلدية بن ناصر بن شهرة بضرورة التدخل العاجل للسلطات الولائية والمحلية من أجل تحسين مستوى معيشتهم بتخصيص مشاريع تنموية، بعد أن بقي الحي في طي النسيان والتهميش منذ إنشائه سنة 2015 .

ما يزال سكان الحي الغربي بمدخل بلدية بن الناصر بن شهرة يطالبون بتدخل السلطات المحلية من أجل إدراج حيهم ضمن المشاريع التي تخص التهيئة الحضرية كون قاطني الحي يعانون عدة مشاكل، منها تعذر أصحاب المركبات التنقل وحتى الراجلين الذين يجدون مشاكل كبيرة خاصة التلاميذ، كون طرقات الحي تغرق في الأوحال والبرك المائية إثر تساقط الأمطار وفيضانات قنوات الصرف الصحي التي تشكل حاليا بركا مائية واسعة تنبعث منها روائح كريهة تزكم الأنوف وتساهم في انتشار الحشرات من ديدان وباعوض.

وعليه يطالب هؤلاء المعنيون بتهيئة الحي بإنجاز الأرصفة وتعبيد الطرق بوسطه الذي بات يشكل مصدر قلق للمواطنين بتراكم الأوحال شتاء والحشرات السامة صيفا وهو المشهد الذي ظل يتكرر في كل الفصول دون إعطائه أهمية لإخراجه مما هو عليه أو إدراجه ضمن المشاريع التي حظيت بها البلدية مؤخرا على غرار عمليات التزفيت التي شملت عدة أحياء بالبلدية..

كما طالبوا السلطات المحلية بالإسراع في حل مشكل الإنارة العمومية الذي أدى غيابها إلى تنامي ظاهرة السرقة والاعتداء على الممتلكات من قبل بعض الشباب المنحرف الذين زرعوا الرعب في المنطقة خاصة بعد أن تفشى ذلك بدائرة قصر الحيران لاسيما وقت الحجر الصحي.

وفي الوقت ذاته يطالب السكان والي الولاية السيد عبد القادر برادعي بالتدخل من أجل بعث مشروع إنجاز المدرسة الابتدائية التي اختيرت أرضيتها بحيهم منذ أكثر من 06 أشهر ولا زال متوقفا لحد الآن باستثناء رسم معالمها بواسطة قضبان حديدية.

مشروع المدرسة بات حلما لدى التلاميذ وأوليائهم حيث يخفف عنهم عناء التنقل إلى المدارس البعيدة متجشمين أخطار قطع الطريق التي كثيرا ما أدى ذلك إلى زهق أرواح عدة تلاميذ وهم في طريقهم إلى المدرسة أو منها … غانم ص

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
إغلاق