ولايات ومراسلون

هذه هي مطالب المجلس الشعبي الولائي الموجهة لـ والي ولاية أدرار

المطالبة بتفعيل اليات تفتيش ومسائلة المسؤولين ومكافحة البيروقراطية والفساد بادرار

أوصت لجنة الشؤون الاجتماعية والثقافية والشباب والرياضة والوقف بالمجلس الشعبي الولائي لولاية ادرار في تقرير لها حول الخدمة العمومية قدمته امام اعضاء المجلس ووالي الولاية واعضاء الهيئة التنفيذية ورؤساء البلديات وتمت مناقشته والرد عليه من قبل والي الولاية العربي به في ساعة متاخرة من ليلة امس الخميس اوصت بتعميم أسلوب التفتيش الداخلي والخارجي والمسائلة التي يخضع لها جميع الموظفين المعنيين دون استثناء عبر آلية المردودية ودراسة النتائج وقياس الأثر واستبدال عبارات التهديد بالتحفيز. والتقييم من خلال النتائج المنجزة والأثر في الميدان والتحفيز بإنشاء جوائز لأحسن العمال في مجال الخدمة وكذا المؤسسات. والاسراع في إيجاد إطار مؤسسي ولائي لمحاربة الفساد والبيروقراطية وكذا تفعيل سجلات تلقي الشكاوي على مستوى الدواوين والشبابيك والأمانات العامة و فتح خطوط خضراء للتبليغ عن التخلف في أداء الخدمة على مستوى المصالح والمؤسسات المعنية بأداء الخدمة الرد على انشغالات المواطنين وتظلماتهم والعمل على تفعيل التشريعات المتعلقة بأداء الخدمة وانشاء خلية في كل قطاع لمتابعة حسن أداء الخدمة العمومية .كما اوصت اللجنة بضرورة نزول المسؤولين التنفيذيين والاداريين للميدان ومرافقة العاملين قصد تقييم حسن أداء الخدمة وتفعيل التفتيش الإداري والقطاعي مع الالتزام بعدم الغياب والمخالفة لمواعيد الاستقبال بعقد اجتماعات والانشغال بأشغال موازية للاستقبال والالتزام بالحضور الشخصي للمسئول يوم الاستقبال وتحديد أيام للاستقبال المواطنين والاعلان عنها عبر مختلف الوسائل والوسائط وأن يكون اختيار الموظفين المعنيين بأداء الخدمة على أساس الشفافية والكفاءة والتأكيد على ذلك خاصة القيادات الإدارية وتحديد الآليات المناسبة لضمان أمنهم الوظيفي واستقرارهم وترقيتهم وإكسابهم المهارات الضرورية للتواصل والإنجاز الفعال للخدمة وتحديد الحقوق والواجبات والمحظورات للحيلولة دون الإفساد والتسييس وتخريب الخدمة فضلا عن ضرورة تعدد المفوضين للإمضاء للمحافظة على أداء الخدمة بسرعة وعدم تعطيل مصالح المواطن خاصة بمصالح الحالة المدنية وغيرها من المصالح الإدارية اما في المجال الصحي فوصت اللجنة بتفعيل الإخلاء الجوي للمرضى خارج الولاية للتكفل بالحالات المرضية الحرجة وضحايا حوادث السير وحوادث العمل والحوادث المنزلية واقتناء سيارات إسعاف كبيرة للمستشفيات الثلاث لإخلاء المرضى خارج الولاية وانجاز عملية كبيرة لاقتناء سيارات الإسعاف للعيادات عبر البلديات تكون حديثة ومجهزة. مشيرة الى ضرورة معالجة ظاهرة التسول بمراكز البريد ومحطات الخدمات التي تعيق العمل وتعرض الزبائن للخطر وحتى أطفال المتسولين. من طرف المنتحلين وتسيء للواجهة العامة تستلزم مخطط أمني لإزالتها من المشهد واختتمت التوصيات بالإعلان عن توجه المجلس نحو رفع التماس للوزارة الأولى ووزارة الداخلية للاجل الرخيص استثنائي بفتح مناصب توظيف لولاية ادرار وبلدياتها نظرا للعجز المسجل في عدد السائقين بصفة عامة وسائقي حافلات النقل المدرسي بالخصوص وأعوان النظافة العمومية واعوان الامن والوقاية وعمال الطبخ الجماعي بالمؤسسات التربوية,هذا وفيما رافع الاعضاء عن انشغالات الساكنة خاصة فيما يتعلق بترقية الخدمات الصحية والعمومية بكامل القطاعات وتوفير العمل والامكانات طلب احد الاعضاء بفتح تحقيقات معمقة بقطاعات الصحة والشباب والرياضة والنشاط الاجتماعي لفضح ومحاسبة المتورطين في قضايا الفساد املا ان تجد نداءاته اذان صاغية هذه المرة.

بوبكرالعربي

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
إغلاق