الجزائر من الداخل

هذا هو سعر لحم الخروف و لحوم الأبقار

لراس حبيب

كشف متعاملون ومربو مواشي وابقار أن السعر الرسمي أو القانوني والطبيعي للحم الخروف في الجزائر لا يجوز أن يتعدى الآن 900 دينار جزائر لـ كلغ ، أما لحم العجل فلا يجوز أن يتعدى 1000 دينار ، وكشف تجار مواشي من عدة اسواق جزائرية أن سعر تداول المواشي في أسواق الجملة تكشف عن تلاعب تجار اللحوم ، بالجملة ، وطالبو وزارة التجارة بالتدخل ، ومن جانب ثاني فسر متعاملون اقتصاديون في مجال تربية المواشي وانتاج اللحوم الحمراء، ارتفاع اسعار لجوم المواشي والابقار ، بسببين اثنين الأول وضعية قطاع تربية المواشي، و وجود التجار الوسطاء و فيما يتعلق بأسعار اللحوم الحمراء التي لا تزال باهظة بالنسبة لذوي الدخل الضعيف، أشار رئيس الفدرالية الوطنية للموالين إلى أن الأسعار تختلف من منطقة إلى أخرى والفارق بين مدن الجنوب ومدن الشمال يمكن أن يصل إلى 500 دج.

و أضاف قائلا “على مستوى التجمعات السكانية، هناك بالفعل طلب قوي في السوق, مما يؤدي إلى ارتفاع الأسعار، على عكس المناطق منخفضة الكثافة حيث يكون العرض أكبر بكثير من الطلب”.

من جهته، أرجع نائب رئيس الفدرالية الوطنية للموالين إبراهيم عمراوي ارتفاع الأسعار على مستوى المدن الكبرى الى العدد الكبير من المتدخلين في سلسلة التسويق.

و أوضح انه إلى جانب قانون العرض والطلب الذي يؤثر على أسعار وتكاليف النقل، هناك أيضًا العديد من “الوسطاء” في سلسلة التوزيع مع هامش ربح لكل متدخل على حساب المستهلك النهائي. وهذا ما يفسر، على حد قوله، “الفارق في الأسعار بين مناطق الإنتاج (السهوب) والمناطق الأخرى “، حسبما أضاف ذات المتحدث.

وفي هذا السياق، دعا السيد عمراوي إلى التقريب بين المنتجين والمستهلكين من خلال الحد من عدد المتدخلين قدر الإمكان.

و أوصى قائلا: “يجب على الموالين و مهنيي تسمين الماشية إرسال حيواناتهم مباشرة إلى المذابح المعتمدة. وبعد الذبح، يجب إرسال الذبائح إلى الجزارين لتقطيعها وبيعها بالتجزئة بأسعار مدروسة، مع مراعاة القدرة الشرائية للمستهلكين دون المساس بمصالح المنتجين أو التجار”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
إغلاق