رياضة

هام… البروتوكول الصحي قبل عودة الجماهير لمدرجات الملاعب

أكد رئيس اللجنة الطبية التابعة للاتحادية الجزائرية لكرة القدم, جمال الدين دامارجي, , على ضرورة مراجعة البروتوكول الصحي المعتمد, على ضوء التعليمة الجديدة(رقم 21) لوزارة الصحة الإسكان و إصلاح المستشفيات, الصادرة يوم 30 نوفمبر, و المتعلقة بشروط استئناف العمل .

وأوضح دامارجي :” وزارة الصحة نشرت تعليمة جديدة تفيد أنّ اختبارات الكشف “بي.سي.ار” لا يؤكد التعافي من الفيروس, من أجل تحديد شروط استئناف العمل , وهذا الأمر ينطبق كذلك على لعبة كرة القدم, ما يعني أنّ اللاعب الذي يكون اختباره ايجابي , يمكنه بعد البقاء في الحجر الصحي لمدة 10 أيام, دون أن تظهر عليه أعراض المرض ,العودة إلى مجموعته :”مضيفا ” : طبعا في حالة ظهور علامات المرض يجب عليه الخضوع لفحوصات إضافية (السكانير و البي. سي .ار و تحاليل الدم “.

وبهذا الخصوص أوضح دامارجي :” استنادا الي هذه التعليمة الوزارية , سأبعث بمراسلة لوزارة الصحة من اجل مراجعة البروتوكول الصحي المعتمد حاليا في التدريبات و المنافسات, لانّ هذه المراجعة باتت ضرورة ملحة من أجل تحسين ظروف عمل الفرق ” .

و عن إمكانية توقيف المنافسة مجددا, استبعد دامارجي استبعد كليه هذه الفكرة قائلا :” لا اعتقد أنّ المنافسة ستتوقف من جديد مثل ما كان عليه الأمر في شهر مارس المنصرم (…) يتعين علينا الآن التعايش مع هذا الفيروس من خلال الإحترام الصارم لإجراءات التباعد المعتمدة للحدّ من تفشي الجائحة “.

و خلص دامارجي, الى التأكيد, انه لن يتمّ تأجيل أي مقابلة بسبب ظهور حالة ايجابية ب”كوفيد-19″, مؤيدا بذلك القرار المتخذ من قبل الاتحادية, حيث قال بهذا الخصوص ” ظهور أي حالة ايجابية في صفوف أي فريق سوف لن تكون سببا في تأجيل مقابلة النادي المعني, فكل الاندية بإمكانها الاستنجاد بعناصرها من فريق الرديف لتشكيل قائمة ال18 المعنية بالمشاركة في المقابلات “.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
إغلاق