رأي

نصيحة لـ سائقي السيارات والشاحنات والحافلات

منقول

يقول أحدهم؛ كنت متهورا جدا في سياقة السيارة، و كنت أسير بسرعات جنونية غير مُبَال.
‏و ذات يوم ركب معي رجل شيخ، أثناء الطريق لم ينطق كلمة واحدة، و عند وصولنا التفت إلي مبتسما و قال لي عبارة أدهشتني
‏”يا بني، أنت تبالغ جدا في سحبك من رصيدك من الستر”.
‏قلت له كيف هذا؟!
‏قال لي: لا تظن أنك وصلت سالما بشطارتك في السياقة، بل ستر الله هو من أوصلك، و قد بالغت في استهلاك رصيدك من الستر، و لا محالة سينتهي ذات يوم، تماما كأموالك في البنك، لا تسحبها إلا للضرورة، و لا تقترب منها إلا عند الحاجة الفائقة.
‏حين يسترك الله فلا تغتر، و حين تنجو من شيء فلا تغتر و حين تتجاوز محنة لا تغتر، و حين تنفذ مرة أو مرتين لا تغتر، فهذا من ستر الله فلا تستهلكه بسرعة، و لا تستهلكه في سفاسف الأمور .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق
إغلاق