جواسيس

من الارشيف السري للغاية غرداية …. قصة تزوير عقد ملكية ارض فلاحية ببلدية متليلي

ايمن خليل

إلى اليوم يتواصل التكتم على ملف التزوير الخطير لعقد ملكية ارض فلاحية حصل عليها مستثمر خاص باقليم بلدية متليلي بولاية غرداية ، القصة وقعت قبل سنوات عندما قررت مديرية أملاك الدولة تحرير عقد ملكية لارض فلاحية بتواطؤ من منتخبين ببلدية متليلي بولاية غرداية و موظفين في الدائرة،وفي تفاصيل ملف القضية فقد قررت كل من مديرية الفلاحة ومديرية أملاك الدولة السماح بتحرير وتوقيع عقد ملكية ارض مصخخة للإستصلاح الفلاحي، في منطقة واد متليلي بالرغم من أنها تحتوي على بئر ارتوازي قامت الدولة بحفره لصالح مستفيدين من اراضي مخصصة للاستصلاح في اطار الامتياز، القضية بدات عندما طلب المستفيد من العقد محل الجدل توسيع ارضه الفلاحية، وتمت الموافقة على التوسعة، بتاشيرة من مجلس بلدية متليلي ، ومن مصالح تقنية أخرى بالرغم من ان الارض تحتوي على بئر ارتوازي تم حفره على نفقة ميزانية الدولة، ما يجعل الارض قانونا غير قابلة للتنازل، بالرغم من هذا تم التنازل عن الارض عادي ، الأكثر خطورة في الملف هو ان جهات مسؤولة بولاية غرداية رفضت قبل 3 سنوات تقريبا فتح تحقيق في القضية بالرغم من توفر كل اركان المخالفة القانونية، في سلوك غريب يناقض تماما ما كان يتم ويجري بحق الكثير من المشتبه فيهم في قضايا فساد، وهذا وحده يحتاج لتحقيق عميق من وزارة العدل ومن الجهات المسؤولة عن انفاذ القانون .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
إغلاق