ثقافة

مناجاة الله دلالات عميقة تألقت بها الشاعرة الأديبة سلاف بوكحيل.

 

برعت الأديبة الشاعرة  سلاف بوكحيل في تنظيمها لنص المناجاة  التي شاركت به مؤخرا في مسابقة إفتراضية  بالمغرب العربي الشقيق المقيم من طرف أكاديمية التنوير لتربية  والأسرة  حيث نالت وكعادتها  شهادة  شرفية  تشيد  لها بإبداعها في هذا الفضاء  الذي يدعو الى توحيد  الله تعالى والإخلاص إليه وعبر هذه الأسطر  التي شاركت بها نتأمل علو تراكيبها  الفنية ذات الوضوح الدلالي  والشاعرية المفرطة  إذا تمعن بالثناء على الله بما هو أهله وفتحت نصها  .

ربي اياك نعبد واياك نستعين

انت الاقرب من حبل الوريد

نخطا فتغفر نكرر فتغفر فما اكرمك ربي

لجأنا الى بابك نطلب عفوك

انت الحبيب وانت القريب

انت الشافي المعافي

انت الرحمن الرحيم

جسدي لا يقوى على نارك فاجرني منها

وعدتنامنا الدعاء ومنك الاجابة

دينك حق وقولك الحق ولقائك والجنة حق والنار حق

بحق رسولك الكريم اسكنا الفردوس

يا عظيم. يا عظيم. يا عظيم

 على جانب آخر كانت لهذه المسابقة   عدة مشاركين على غرار   جمهورية مصر العربية 

ودولة العراق والجزائر  وكذا المغرب .

عبرت الكاتبة الأديبة سلاف بوكحيل  عن مدى غبطتها بنجاحها بهذه المشاركة المميزة وتحصلها على هذه الشهادة التي لا تعتبر الاولي في رصيدها الإبداعي والتي تشرف دوما دولة الجزائر بفوزها في كتاباتها ونجاحاتها في شتى المجالات  كما وجهت كلمتها لجريدة الوسيط المغاربي  بالشكر والعرفان  .

 كتبته مدفوني صونيا ام البواقي 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
إغلاق