ولايات ومراسلون

مكتتبي عدل وهران يشتكون شركات صينية تركية وسورية لوالي الولاية

خضرة سماح
ــــــــــ
اتهم مكتتبي مشاريع وكالة عدل بوهران من تقاعس كل من المصالح المختصة بمتابعة المشروع من مديريات البناء والسكن اضافة إلى شركات صينية وسورية وتركية تقاعت في تنفيذ الكثير من الاشغال و اشتكى المكتتبون من عدم اهتمام وتأخر في كثير من المنشآت و نقائص و عراقيل وقفت حجر عثرة أمام تقدم الأشغال منها تأخر مشروع الربط بشبكات الغاز الطبيعي و الماء بمواقع عين البيضاء و السانيا. و تأخر في تسليم السكنات للمكتتبين الذين لديهم شهادات الاستفادة رغم دفعهم كل المستحقات، كما طالب المكتتبون أيضا بتغطية العجز و التأخر المسجل في أشغال التهيئة على مستوى جميع المواقع المذكورة منها الغياب الكلي للمرافق العمومية و المحلات التجارية و تهيئة الطرقات الفرعية، هذا و قد اشتكى المكتتبون أيضا من عدم تسليم المؤسسات التربوية التي كان من المقرر أن تفتح رسميا شهر أكتوبر المنصرم كل هذا جعل مواعيد تسليم السكنات تتأخر كثيرا بسبب تباطئ المؤسسات المكلفة بهذه المشاريع السكنية في إطلاق الأشغال الخاصة بعمليات التهيئة القاعدية.
واشار تقرير مفصل وجهه المكتتبون لوالي وهران إلى مشامل بالجملة في مشاريع وكالة عدل تضمن وضعية المشاريع السكنية بكل من موقع رقم 1 بمسرغين 2000 مسكن الذي تشرف عليه شركة صينية و الموقع رقم 6 بمسرغين 300 مسكن هذه التي توقفت بها الأشغال كليا
الموقع رقم 1 و 2 على مستوى 2500 مسكن بالسانيا و 2500 مسكن بعين البيضاء» و كذا الموقع رقم 3 و 4 بعين البيضاء 2700 مسكن و 1300 مسكن الذي تتكفل بانجازه شركة تركية، بالإضافة إلى موقع رقم 5 بمسرغين 3000 مسكن الموكل انجازها للشركة السورية .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
إغلاق