الحدث الجزائريكلمة رئيس التحرير

مخترع العملة الرقمية بيتيكوين يدخل السجن في الجزائر !

يكتبها  اليوم لراس حبيب

يعرف الناس عبر العالم اليوم عملة  الانترنت  الدولية الرقمية  البيتكوين ،  التي جنا مخترعها  مبالغ مالية  طائلة  من وراء الفكرة  المجنونة  التي  ابتكرها في عام 2008 ،  عملة  البتكوين  التي  يساوي  كل 1 ييتكوين منها 250 مليون سنتيم   تقريبا  طبقا لسعر الصرف المعتمد عند مقارنة هذه العملة  بالدولار واليورو   يعتقد أن مبتكرها حقق راباحا بعشرات ملايين الدولارات، وحتى وقت قريب  بقي مبتكر هذه العملة  الرقمية العالمية، لغزا  غير معروف  إلى أن أعلن  رجل اعمال من استراليا  يدعى كريغ رايت  أنه هو مبتكر  هذه العملة  الدولية، واليوم تحولت عملة بيتكوين  إلى اكثر العملات الرقمية طلبا عبر العالم، لكن السؤال الابرز هنا هو  لو أن شخصا من الجزائر ابتكر مثل هذه العملة الرائدة  في الجزائر ، هل سيلاقي الترحيب ؟،  وماهو الموقف  المتوقع للسلطات الجزائرية ،  بالتأكيد موقفها سيكون توجيه تهم  مخالفة قوانين الصرف    لصاحب الاختراع المبهر، و متباعته بقائمة من التهم  ابرزها مباشرة نشاط غير  مرخص، ودخوله إلى احدى الاقامات  المخصصة  للسجناء الموجودة  في الجزائر ،  ليس  لأي  سبب  فقط لأن النظامين  القانوني والقضائي  في الجزائر  ومعهما  النظام الاداري غير مؤهلين الآن لإحتضان الأفكار  التي يمكنها خلق الثروة،  رغم  كل ما يشاع و ينشر ،  حول رغبة السلطات العمومية  في تطوير الاقتصاد، فذهنية  الادارة الجزائرية  ما زالت  بعيدة تماما عن  احتضان  الافكار الخلاقة، والقادرة  على   خلق ثروة حقيقية ،  في البلاد،  هذه  هي الحقيقة  التي يجب أن يواجهها كبار  مسؤولي الدولة الجزائرية  بشجاعة ،  وعليهم اتخاذ القرار  الصحيح  إما  الاقرار بحقيقة  وضعية البلادفي مجال التعاطي مع الافكار و المشاريع الخلاقة، أو  مواصلة  تحدي  الحقائق على الارض   .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
إغلاق