إقتصادالحدث الجزائري

مجموعة من الاجراءات الاقتصادية محل بحث على مستوى الحكومة

لراس حبيب

تواجه الحكومة الجزائرية في الوقت الحالي أزمة تتعلق بالتمويل، ليس فقط لتمويل مشاريع مقررةن بل ايضا بسبب أزمة السيولة المزمنة ، ومن بين التدابير الجاري بحثها بعيدا عن التمويل الإسلامي الذي ما يزالفي بداياته ، من بين التدابير الجاري بحثها توسيع نشاط البورصة، وفتح راس مال شركات عمومية ، و ادخل شركاء أجانب ، و كل هذا ليس فقط لتوفير التمويل ، بل في اطار مخطط متوسط المدى يهدف للإمتناع عن طلب قروض اجنبية ، وقد توقعت مصادر مالية جزائرية أن يتم الإعلان في وقت قريب عن اصدار سندات خزينة ، وسندات شركات عمومية كبرى بفائدة مغرية ، في اطار تدابير توفير التمويل واتصاص راس المال غير الرسمي ، و كشف وزير المالية ايمن بن عيد الرحمن عن قرارات جديدة ستتخذ قريبا تتعلق بدمج أموال السوق الموازية في الاقتصاد الرسمي ، لتحسين أداء الاقتصاد الوطني، واشار الوزير ايمن بن عبد الرحمن في تصريح صحفي يوم 23 مارس 2021 أن الحكومة بصدد اطلاق مبادرات جديدة لدمج الاقتصاد الموازي ، ضمن مقاربة جديدة تشمل الصيرفة الإسلامية، وقال الوزير انه علاوة على الصيرفة الاسلامية، ابرز السيد بن عبد الرحمان انه يتم مناقشة طرق اخرى لضمان الادماج المالي كما سيتم اتخاذ قرارات متعلقة بهذا الشأن في الاسابيع المقبلة”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
إغلاق