رياضة

مبادء واساسيات تدريب كرة القدم … لاعب خط الوسط محور اللعب في تشكيلة الفريق

بعض ما كتب عن لاعبي الوسط ( محاور اللعب ) ” CM ” :

اختصاراً لـ Central Midfield

هذا المركز يعد من أهم المراكز بشكل عام، فهؤلاء لهم دور كبير جداً في الربط بين خطي الدفاع والهجوم، ونجاحهم في أداء مهامهم يضمن لفريقهم السيطرة على اللعب والتحكم بمجريات المباراة،

– لاعبي هذا المركز يتمركزون أمام المحور الدفاعي بقليل وهم نوعين :

النوع الأول .. يتسم بقدرته على تمويل الكرات في منتصف الملعب وإيصالها للاعبي الوسط المهاجمين أو المهاجمين كما يساهم بفعالية في مساندة المحور الدفاعي في تعطيل هجمات الخصم ويساند المدافعين بشكل عام.

تجدر الملاحظة بأن معظم الفرق الفائزة بالبطولات الكبيرة مؤخراً، امتلكت لاعب أو لاعبين من هذا الطراز على مستوى عالي جداً،

فإيطاليا بطلة كأس العالم كان يمتلك اللاعب الرائع أندريا بيرلو، البارسا أيضا يمتلك اللاعب المتميز إكزافي

أبرز مهام لاعبي هذا النوع

– مساندة المحور الدفاعي في قطع الكرات ومساندة المدافعين بشكل عام.

– التحول السريع إلى الدفاع في حالة فقدان الكرة ومحاولة تأخير هجوم الفريق المنافس.

– المشاركة بشكل أساسي في بناء الهجمات وصناعة اللعب.

– اختيار الاتجاه الأنسب لبدء الهجوم.

– مشاركة لاعب الفريق في التصويب على المرمى من خلال الكرات المرتدة أو التي يعدها له زملاؤه في منطقة التصويب المؤثر أو التي يعدها لنفسه.

– التقدم لإحداث الزيادة العددية في خط الهجوم إذا تطلب الأمر ذلك.

– النوع الثاني :

يتحرك بصورة أكبر في أرجاء الملعب، يهاجم ويدافع بصورة أكبر من النوع السابق وإمكانيته للتسجيل دائماً أعلى، يلقب لاعبي هذا النوع ” Box to Box ”

وذلك لمداهم الحركي الواسع والكبير في الملعب فقد تراه يدافع في منطقة جزاء فريقه ويتقدم في أحيان كثيرة لمنطقة جزاء الفريق الخصم وينجح في التسجيل أحيانا.

لاعبي هذا النوع يمتلكون طاقة استثنائية وقدرات متنوعة مثل إمكانية قطع الكرات والسيطرة عليها أو تشتيتها من الخصم، أو هجومية مثل التمرير المتقن

وإجادة التصويب نحو المرمى والقدرة على التعامل مع الكرات الهوائية والقدرة على المراوغة والاختراق ومن الممكن أن يحرزون الأهداف ،

وقد نشاهد لاعبين يمتلكون جميع هذه المهارات أو بعضاً منها.

أبرز لاعبي هذا النوع عالمياً هو اللاعب ستيفين جيرارد، هنالك أيضاً باتريك فييرا وسيسك فابريجاس ومايكل ايسيان وغيرهم.

– أبرز مهام لاعبي هذا النوع

عند الدفاع :

– مساندة لاعب الوسط الدفاعي والدفاع بشكل عام بالمشاركة في قطع الكرات وتأخير هجوم الفريق المنافس.

– التحول السريع للدفاع في حالة فقد الفريق للكرة.

عند الهجوم :

– المشاركة في بناء الهجوم بشكل أساسي.

– المساهمة بفعالية في بدء الهجوم المرتد السريع.

– الاندفاع من الخلف للأمام أو الجري الحر أو العمل على تنفيذ جملة خططية أو الإسهام في خطة متكررة.

– الانضمام للهجوم ومساندتهم بشكل فعال أثناء الهجوم، والتسجيل إن أتيحت له الفرصة.

– بالاضافة الى ان كلا من النوعين السابقين يجب ان يتمتعا برؤية جيدة للملعب ومهارة عالية في 1 ضد 1

وتسريع او ابطاء ريتم اللعب حسب حالة الفريق و مستويات عالية من الاستلام والتسليم الصحيح للكرة

– الكابتن سومر البدي

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
إغلاق