جواسيس

سري للغاية وهران .. عندما غضب سعيد بوتفليقة من والي وهران الاسبق

حنين سفيان
ــــــــــــــ
تدهورت علاقة  والي ولاية  وهران الاسبق مولود شريفي  بسرعة مع السعيد بوتفليقة مستشار رئيس الجمهورية السابق  وشقيقه، حسب وصف موظف كبير في ولاية وهران ، والسبب كما قال مصدرنا  هو التعامل السيئ للوالي مغ قريبة السعيد بوتفليقة وهي بالضبط ابنة شقيقته حيث تأخر في استقبالها لأكثر من ساعتين ما دفع السيدة لمغاجرة ديوان والي الولاية وقد تم تفسير النصرف بأن الوالي رفض استقبال قريبة رئيس الجمهورية ، وقال مصدرنا إن السيد مولود شريفي توقع في البداية أن يتم عزله أو نقله من منصبه في اية لحظة، إلا أنه وبعد تدخل نافذين تمت تهدأة الوضع  بين سعيد بوتفليقة ووالي ولاية وهران ، وتبددت  مخاوف الوالي السابق  بعد أن تلقى مكالمة مجاملة هانفية من السعيد بوتفليقة ، ابلغه فيها أن مثل هذه الحوادث لن تؤثر على موقع مولود شريفي على رأس ولاية وهران.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
إغلاق