مجتمع

ما هو سبب رفض أطباء لـ لقاح كورونا ؟

الأخوة الاطباء الذين يكتبون ضد التطعيم، يذكرون من ضمن أسباب رفض التطعيم، أن التطعيمات تمت الموافقة عليها تحت بند الإستخدام الطارئ وهذا من وجهة نظرهم معناته إن التطعيمات غير آمنه.
بند الإستخدام الطارئ من منظمة الغذاء والدواء الأمريكية هو بند يسمح بترخيص استخدام مواد (علاجية، تشخيصية، وقائية) في حالات الطوارئ بعد استيفائها لشروط السلامة ويكون الفائدة من استعجال ترخيصها أقل من الضرر المتوقع لو انتظرت هذه المواد حتى يتم ترخيصها ترخيص كامل.
ولأن من هاجم اللقاح تحت بند استخدام الطوارئ، ماله علاقة بعلاج المرضى، وليس بينهم من عالج مرضى كورونا، ولا عمل بحث بسيط وعرف الأطباء كيف يعالجون مرضى الكورونا، فهم لا يعرفون إننا نستخدم أدوية لعلاج الكورونا تحت نفس البند (استخدام الطوارئ) وبعضها كانت له نتائج ايجابية في العلاج وبعضها لا ولكن لم يكن فيه أي ضرر. مثال أدوية مثل: ريمديسفير، خليط الأجسام المضادة من Regeneron وهذه نفس الأدوية اللي أعطيت لترامب كذلك الهيدروكسيكلوروكوين ولا احد هاجم هذه الأدوية، أو قال لا تستخدمونها لأنها على بند الاستخدام الطارئ وليست آمنة لأنهم لا يعرفون عن العلاج ولا لهم أي احتكاك بالحالات ولا المرضى.
هذا البند أدخلته FDA في عام ٢٠٠٩ فقط وذلك لإستعجال استخدام بعض المواد في حالات الطوارئ.
من بداية الأزمة وإحنا نتسائل: اين اللقاح؟
لأن هذا الوباء حقيقي ويحصد الأرواح ولا يشعر بهذا الشيء الا الذي فقد عزيز عليه، أو الذي يعاين الحالات بشكل يومي ويتعامل معهم ويري المرضى ومعاناتهم. هؤلاء هم من سيطالبون بأسرع حل للحد من الوباء وانتشاره وتقليل الأضرار واللقاح. الFDA عندما رخصت اللقاح تحت هذا البند لأنه استوفى أهم شروط الأمان المطلوبة لأي لقاح وتم معرفة نتائج مضاعفاته لو وجدت والذي يفقه في اللقاحات وتاريخها يدرك تماما أنه عبر التاريخ كانت المضاعفات قليلة جدا ولو وُجدت كانت تظهر في الستة أسابيع الأولى من اللقاح ولو وَضعتْ كفة الفائدة من اللقاح، والوفيات من الجائحة لعرفت أن الفائدة من اللقاح أكبر بكثير من احتمالات المشاكل منه. أما من يقول إن الفايروس كذب والجائحة خدعة، فأسأل الله أن يشفيه.

د. محمد ابراهيم بسيوني

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
إغلاق