الجزائر من الداخل

ما بين22 و و12 مليون شهريا للعاملين في هيئة شرفي

سفيان .ع

خصصت ، وزارة الداخلية و الجماعات المحلية بأمر من الوزير الأول، نور الدين بدوي، ميزانية ضخمة للهيئة الوطنية لمراقبة الإنتخابات من أجل دفع رواتب عمال المنصبين تحت أمرية رئيسها ، مولود شرفي ، وحسب ما تسرب من أخبار فإن الحكومة غازلت الموظفين و العمال و الإطارات بشهرية ولا في الأحلام قدرت بين أن يحصل المندوب الولائي على 22 مليون شهريا، والمندوب البلدي على 18 مليون سنتيم والأعضاء 12 مليون ، وتضم هذه الهيئة محامون وأساتذة جامعيون ونشطاء في المجتمع المدني وسط تساؤلات عن طريقة تنصيبهم خصوصا بعد ورود شكاوي عن وجود تجاوزات خلال تنصيب من طرف المجالس المحلية ، وتم تشكيل فوج عمل من طرف وزارة الداخلية والجماعات المحلية مع سلطة الإنتخابات، بقيادة محمد شرفي وعدد من الأعضاء، لوضع جدول أجور لفائدة مندوبي اللجان الولائية والبلدية

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. أنا عملت كمساعد مندوب بلدي للسلطة المستقلة وتخيل ماتقاضيته 17000 دج لمدة 15 يوم من الساغة 8صباحا إلى منتصف الليل.أصبت بإحباط في حين أن من أطر الانتخابات ليوم واحد تقاضى 9500دج.والله مهزلة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
إغلاق