في الواجهة

لماذا تم تعيين الجنرال كور دارمي نائبا لوزير الدفاع وليس وزيرا منتدبا للدفاع ؟

عبد الحي بوشريط
ــــــــــــــ
كشفت الأحداث بعد عام 2013 بأن الرئيس بوتفليقة اتخذا قرارا حكيما عندما جمع للفريق أول احمد قايد صالح بين منصبي رئيس اركان الجيش ونائب وزير الدفاع الوطني، حيث سمح القرار بتسيير أفضل للمصالح المختلفة التابعة لوزارة الدفاع الوطني .
قبل تعيين الفريق أول أحمد قايد صالح في منصب نائب وزير الدفاع في عام 2013 ، كانت وزارة الدفاع الوطني تحت الإدارة الجزئية للوزير المنتدب للدفاع الوطني اللواء عبد المالك قنايزية الذي انهيت مهامه بقرار من رئيس الجمهورية في الاشهر الأخيرة من عام 2013 ، وكشف مصدر مطلع لموقع الجزائرية للأخبار أن الرئيس عبد العزيز بوتفليقة اختار تعيين الفريق أول أحمد قايد صالح في منصب نائب وزير الدفاع الوطني ، حتى تكون له الصفة القانونية والدستورية لخلافة رئيس الجمهورية في مسائل تسيير وزارة الدفاع الوطني وهي الصفة التي لم تكن متاحة للوزير المنتدب السابق للدفاع اللواء عبد المالك قنايزية ، و ومن بين هذه الصلاحيات المنقولة للجنرال كور دارمي قايد صالح حقه في الاطلاع على التقارير السرية لمختلف فروع المخابرات، و أشار مصدرنا إلى أن تعيين قايد صالح نائبا لوزير الدفاع وليس وزيرا منتدبا للدفاع أعطى قايد صالح صلاحية خلافة وزير الدفاع في حالة غيابه وهو ما لم يتحه منصب الوزير المنتدب للدفاع سابقا ،وقد دفعت أسباب عدة الرئيس بوتفليقة لتعيين الفريق أول أحمد قايد صالح نائبا لوزير الدفاع في خريف عام 2013 أهمها عدم وجود جهة تتبعها مديرية الاستعلامات الـ DRS والأمن مع غياب وزير الدفاع .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
إغلاق