إقتصادمجتمعمنوعات

كل ما تحتاج أن تعرفه عن سيارة هايلكس الجديدة من تويتا

رابح رضوان
تتحدى شركة تويوتا باقي منتجي سيارات بيك اب بسيارتها الجديدة تويوتا “هايلكس” بالنسخة المعدلة التي توفر درجات راحة غير مسبوقة على متن سيارات هايلكس السيارة الجديدة والغالية نسبيا، توفر مستويات امن وراحة جديدة عبر نظام التوازن الجديد ولا يكفي حسب كبير مهندسي الشركة أن ترتقي به إلى أعلى مستويات الصلابة فحسب، بل عليه أن يوفر أقصى مستويات الراحة لركابه أيضا، وسواء كان السائق يتحدى الطرقات الموحلة أو عالقا في زحمة المرور، فإن التقليل من إجهاد القيادة الذي يتعرض له لا يقل أهمية عن قدرة تويوتا “هايلكس” على تحمل وعورة تلك الطرقات، وهكذا وعلى الرغم من إصرار “هايلكس” الجديد على تعزيز متانته الفريدة وأدائه القوي، فقد أعاد تعريف الصلابة على الطرقات من خلال تركيزه على توفير تجربة قيادة خالية من الإجهاد.
وتؤكد شركة تويوتا موتور كوربوريشن “إن المفهوم الكلي لتطوير الجيل الجديد من تويوتا هايلكس ارتكز على تقديم معيار جديد للمتانة، فهدفنا أن نجعل تويوتا هايلكس الجديد أكثر صلابة بناءً على تطبيق أوسع لمفهوم هذه الكلمة، ويجسد الشعار الجديد لتويوتا هايلكس عهدا جديدا لمركبات البيك أب، كل سنتيمتر من البيك أب هو هايلكس، الرسالة التي نريد إيصالها إلى عملائنا عن هذا الجيل الجديد من تويوتا هايلكس”.
ويتوفر تويوتا “هايلكس” الجديد بمجموعة واسعة من العجلات بمقاسات تبدأ من 15 إلى 17 بوصة، إذ يمتاز كل منها بتصميم رياضي جديد وفريد من نوعه يأتي بخيارين، إما بغطاء خارجي للعجلة أو بعجلات من الألمنيوم.
وبالانتقال إلى الجزء الخلفي، فإنك ستلاحظ استمرار النمط التصميمي ذاته. فالمصد الخلفي الفولاذي العريض أصبح أقرب إلى الأرض وأكثر عمقاً أيضاً، بينما يحمل الباب الخلفي لصندوق التحميل حروف اسم “هايلكس” من الجانب الأيمن العلوي منه، يتوسطه مقبض فتحة الصندوق المصنوع من الكروم.
هذا وقد مزجت شركة تويوتا في اسم “هايلكس” (Hilux) باللغة الإنجليزية بين الكلمتين «High» أي عالي المستوى، و«Luxury» أي الفخامة، لتؤكد على تفردها وتفوقها على منافسيها، والشعار الجديد يُعبر بعمق عن سمعتها كمركبة نقل صغيرة قوية تتمتع بمواصفات لا تضاهى، وتواصل التطور لترسي معايير جديدة للراحة والأداء.
وقد توجهت شركة تويوتا في المرحلة الأولى من تطوير “هايلكس” الجديدة إلى العملاء لتتعرف عن كثب على توقعاتهم وتطلعاتهم، وسعت إلى التعرف على التحديات التي يواجهونها يومياً، لذا سافرت فرق التطوير في الشركة لتجوب العالم وتستمع إلى آراء وتعليقات العملاء مباشرة، ولتجربة قيادة تويوتا “هايلكس” على مجموعة واسعة من الطرقات المختلفة، وذلك لاختبار ظروف الاستخدام المختلفة التي تواجهها سيارة النقل هذه، وكان لهذا الأسلوب فائدة جمّة، إذ عكست عملية تطوير الجيل الجديد الآراء المهمة التي جمعها فريق التطوير مباشرة من سائقي وركاب تويوتا “هايلكس”، وشملت بعض هذه الآراء تمني بعضهم أن يستطيع السفر بها في رحلات طويلة عبر القارات من دون أن يساوره قلق بشأن مسألة نفاد الوقود، بينما أشار آخرون إلى رغبتهم في مركبة مريحة وآمنة خلال الرحلات الطويلة المرهقة، والتي تشمل السير على الطرقات الوعرة لفترات طويلة.
وسيلعب الـ”بيك أب” الجديد دوراً محورياً في تجاوز الأفكار التقليدية بشأن الصلابة والمتانة، ليتوسع باتجاه الراحة وسهولة القيادة، ويساهم في التخفيف من قسوة القيادة الطويلة، وذلك ضمن مقصورة واسعة ومريحة تسمح للركاب بالتواصل الهادئ في جميع الظروف، فضلا عن قدرته على قطع مسافات أطول بخزان الوقود الواحد نتيجة لما يمتاز به من كفاءة أعلى في استهلاك الوقود.
وتطوير تويوتا “هايلكس” بشكلٍ جذري جاء لتلبية المتطلبات المتزايدة في السوق المحلي، ويُعبِّر الشعار الجديد الذي أطلقته شركة تويوتا لهذا البيك أب عن “عهد جديد لمركبات البيك أب، كل سنتيمتر من البيك أب هو هايلكس”، بأفضل أسلوب عن المفهوم الجديد لإعادة تصميمها، فالقسم الأول من الشعار يشير إلى التطوير الذي خضع له تويوتا “هايلكس” الجديد، والذي بلغ أشواطاً من التقدم بحيث وضع معياراً جديداً لهذه الفئة من البيك أب، وذلك بتوفيره مستوى استثنائياً من الراحة يضاهي ذلك الذي تمتاز به المركبات الرياضية متعددة الاستخدامات، ويؤكد الجزء الثاني من الشعار “كل شبر من البيك أب هو هايلكس”، في الوقت ذاته على أنه بيك أب مبتكر وأصيل ومتسق تماماً مع اسمه وتراثه، ويرتقي إلى مستوى أعلى من المتانة والصلابة والاعتمادية، وهي القيم الأساسية التي طالما اقترنت بتويوتا “هايلكس” منذ إطلاقها.
وأدركت شركة تويوتا أن انتشار استخدام الـ “بيك أب” بشكل أكبر واعتماد الناس عليه كمركبة عائلية إضافة إلى دوره الأساسي كمركبة للمهام الشاقة، يفرض على “هايلكس” الجديد أداء وظيفة مزدوجة، إذ يجب أن يتمتع بقوة كافية تتجاوز جميع توقعات العملاء، بينما يقدم قدراً كبيراً من الراحة تتجاوز مفهوم كونه “بيك أب”. وهكذا صُنع هايلكس 2016 ليجمع بين القوة والتطور، ومزايا الأناقة المتوفرة في مركبات السيدان والرياضية متعددة الاستخدامات.
ويعطي الجزء الأمامي من تويوتا “هايلكس” الجديد إيحاءً بأنه أكثر عَرضاً مما هو عليه فعلياً، وذلك لأن مقدمته تمتاز بعدد من القضبان الأفقية التي تشكل الشبك الأمامي، والتي تمتد إلى المصابيح الأمامية الأنيقة التي تلتف فوق الجزء الأمامي من أقواس العجلات (الرفارف) الجانبية. وتتميز المصابيح الأمامية بتصميمها الأنيق والمتطور كلياً بكل ما تحمله الكلمة من معنى.
ويمتد الشبك العلوي ليتلاقى مع المصابيح الأمامية ذات المظهر الجريء، كما يجسد الشكل شبه المنحرف للشبك السفلي لغة تويوتا للتصميم التي تُعنى بالتركيز على الجزء الأمامي السفلي. ويمتد غطاء المحرك ملتفاً فوق أقواس العجلات ليعطي انطباعاً بأن الجزء الأمامي من “هايلكس” مكون من قطعة واحدة من المعدن. ويمتاز المصد الأمامي الفولاذي السميك، والمصمم حصرياً لأسواق الشرق الأوسط تلبية لرغبة عملائنا الكرام، بمحاكاته للمصدات كتلك الموجودة في المركبات الرياضية متعددة الاستخدامات مع احتفاظه بطابعه كـ “بيك أب”.
أما التصميم الجانبي لتويوتا “هايلكس” فيأخذ لمحات من نماذج المركبات الرياضية متعددة الاستخدامات، ليمثل بذلك الجيل الجديد من مركبات الـ “بيك أب”، إذ قام المهندسون بتنفيذ انتقالٍ انسيابيٍ وسلسٍ في التصميم ما بين المصد الأمامي وأقواس العجلات الأمامية، حيث أزالوا القوس العلوي المنفصل فوقه، مستبدلينه بصفيحة واحدة من المعدن منحوتة بشكل يشبه مقدمة المركبة.
ويمتاز أسلوب التصميم بخطوط انسيابية متصلة تربط جميع أجزاء الـ “بيك أب” من زاوية إلى أخرى مع بعضها البعض، بينما يمتد شريط معدني من الكروم على خط النوافذ يتصل مع الجزء العلوي من الصندوق ليعطي انطباعاً بأن تويوتا “هايلكس” أكثر طولاً مما هو عليه فعلياً، وبأنه قد تم تصميمه بالكامل من مقدمته إلى جزئه الخلفي. كما أن الخط الجانبي ذاته يقسم النصف السفلي من الهيكل، ليمنح تويوتا “هايلكس” مظهراً صلباً وأكثر ثباتاً على الطريق.
وإذا نظرت إلى صندوق التحميل فستجد أنه مصمم بأسلوب جديد، إذ تم تدعيم سطحه وإضافة صفائح سفلية له، كما أُعيد تصميم أضلاع أرضية السطح لمقاومة التشوهات مثل الصدمات والخدوش التي قد تحدث خلال عمليات التحميل والتفريغ.
وتشكل القدرة على تحمل الحمولات العالية وكثافة الاستخدام جزءاً من مزايا المتانة الجديدة المعززة التي يوفرها تويوتا “هايلكس”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
إغلاق