سري للغاية

كتاب شمس المعارف الكبرى

تقديم محمد يونس

هو ابو كتب السحر كلها وجميع كتب السحر مقتبسة منه
فهو يجمع كل ابواب السحر وتحضير وتسخير الجان …
والاخطر تحضير المارد … وهو مساعد ابليس الاول
تم طباعته على مدار ازمنه متفاوته .. وفى اغلب الاحيان
يتم توقف الطبع واختفاء النسخ
الكتاب لا يعرف احد من مؤلفه او متى ظهر
النسخة الوحيدة المعروفه منه كانت ملك امير سعودى مات
وورثها ابنه الذى اهداها للفنان احمد راتب والذى بدوره اهداها
لدار الكتب المصرية
وبعدها باسبوع احترق جزء من مبنى دار الكتب واختفى الكتاب .
.. ولم يعرف حتى الان اسباب الحريق
وقد حصلت على النسخة من موضوع قديم بأحد المنتديات المغلقة
حاليا أربعة أجزاء و مجلد واحد من ما يقرب من ستمائة
صفحة تأليف : الشيخ أحمد بن علي البوني ، المتوفى
سنة 622 هجرية .
و نص المكتوب تحت عنوانه هو : قال في كشف الظنون :”
و المقصود من هذا الكتاب أن يعلم بذلك شرف أسماء الله تعالى
و ما أودع في بحرها من أنواع الجواهر الحكميات ، و كيف
التصريف
بالأسماء و الدعوات و ما تابعها من حروف السور و الآيات
ليتصل بها إل الحضرة الربانية من غير تعب ،
و يتصل بها إلى رغائب الدنيا بلا نصب
أما عن محتوى هذا الكتاب فهو مزيج عجيب غريب من المعلومات
المفهومة و الغير المفهومة ـ حسب علمي ـ عن الحروف و الأسماء و أسرارها و حكمها
، و الأوقات سعيدها و نحسها ، و الكواكب
و الأبراج ، و النجوم ، و الأقاليم ، و الدعوات و اسرار الفاتحة
و الإسم الأعظم ، و خواص أوائل السور . و يتكلم عن الإختراعات
الرحموتية ، و العزيمة الجلجلوتية ، و القمقمة ، و الدعوات المستجابة
، و الأذكار ، و قضاء الحوائج و الرياضات الروحانية ، و البدايات
و النهايات ، و أسماء الله الحسنى و أوقاتها النافعات . و فيه اللطائف
التسعة في تأليف القلوب و المحبة و ذكر خاتم سليمان عليه السلام
، و خواص آية الكرسي ، و فوائد لمقابلة الملوك و الحكام و الوزراء
و القضاة و أرباب المناصب ، و خواص الأوقاف و الطلسمات النافعات
، و فائدة للزيادة في الرزق [كذا] ،
و إذا أردت أن تحفظ كل ما تسمع و لا تنساه ، و عقد اللسان ، و حفظ المال من السارق ،
و إذا أردت أن ترمي بالقوس و لا تخطئ في رميك ، و إذا أردت أن يحبك كل إنسان ،
و الأوراد ، و الكثير الكثير من هذا القبيل . و بالكتاب جداول غريبة
و أسماء عجيبة و معلومات مبهمة ، و هو في طبعة تجارية رديئة
بدون فواصل ولا نقط بين الجمل ، و فيه وصفات خطيرة ، و شعوذة
كثيرة . و الشيخ البوني هذا معروف عند المهتمين بالروحانيات
و السحر و الرمل و ما شابه، و له مؤلفات في هذا الميدان
كان البعض يبحثون عنها في المكتبات و يقضون الأوقات الغالية
في محاولة فك رموزها لتسخير الجن ، و بعضهم كان يتعاطى
لهذا لشفاء المصابين بمس ـ حسب زعمهم
فصول الكتاب
يتوزع الكتاب إلى اربعين فصلا ومنها:
الفصل الأول : في الحروف المعجمة وما يترتب فيها من الاسرار والإضمارات.
الفصل الثاني : في الكسر والبسط وترتيب الأعمال في الاوقات والساعات.
الفصل الثالث : في احكام منازل القمر الثمانية والعشرين الفلكيات.
الفصل الرابع : في احكام البروج الاثنى عشر ومالها من الإشارات والارتباطات.
الفصل الخامس : في اسرار البسملة ومالها من الخواص والبركات الخفيات.
الفصل السادس : في الخلوة وأرباب الاعتكاف الموصلة للعلويات.
الفصل السابع : في الأسماء التي كان النبي عيسى عليه السلام يحيي بها الاموات.
الفصل الثامن : في التواقيف الأربعة ومالها من الفصول والدئرات.
الفصل التاسع : في خواص أوائل القران والايات والبينات.
الفصل العاشر : في أسرار الفاتحة ودعواتها وخواصها المشهورات.
الفصل الحادي عشر : في الاختراعات والأنوار الرحموتيات،
* الفصل الثاني عشر : في اسم الله الاعظم وما له من التصريفات الخفيات.
الفصل الثالث عشر : في سواقط الفاتحة ومالها من الاوفاق والدعوات
الفصل الرابع عشر : في الرياضات والاذكار والادعية المستجابات المسخرات.
الفصل الخامس عشر : في الشروط اللازمة لبعض دون بعض في البدايات إلى شموس النهايات.
الفصل السادس عشر : في أسماء الله الحسنى وأوفاقها النافعات المجريات.
الفصل السابع عشر : في خواص كـهـيـعـص وحروفها الربانيات الأقدسيات.
الفصل الثامن عشر : في خواص اية الكرسي وما فيها من البركات الخفيات.
الفصل التاسع عشر : في خواص بعض الأوفاق والطلسمات النافعه.
الفصل العشـرون : في سورة يس ومالها من الدعوات المستجابات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
إغلاق