ثقافة

قصة قصيرة غاية في الروعة … اقرأها الآن

مترجهة عن القصة القصيرة الشهيرة
Put the glass down now
ــــــــــــــــــــــــــــ

في يوم من الأيام دخل البروفيسور القاعه وفي يده كأس وفيه قليل من الماء , طبعا رفع
الكأس سائلا من في القاعه من منكم يعرف كم جراما تزن هذه ؟
تعددت اجابات الطلاب واختلفت : 30جم / 40جم / 80جم / 100جم …
رد البروفسور : والله انا لاأعرف بالضبط كم حتى ازنها , لكن سؤالي هو : ماذا ممكن
ان يحدث اذا رفعتها هكذا (مد يده الى الأعلى) لبضع دقائق ؟
هنا لم يرد أحد .
أكمل البروفسور قائلا : ماذا اذا أبقيتها لمدة ساعه ؟
رد أحد النشيطين : بروف ستؤلمك ذراعك .
البروف : ممتاز أحسنت ., وماذا اذا أبقيتها ليوم كامل ؟
رد أحد الجريئين : بروف ستبدأ يدك في التنميل ثم شد عضلي وتمززززززززززززق ويمكن
شلل وأكيد سننقلك الى المستشفى .(ضحك كل من في القاعه).
البروف : ممتاز عظيم , ولكن أثناء ذلك كله , هل تغير وزن الكأس ؟ الماء؟
لاء طبعا كان رد البروف ( و الكل حتى قاريءهذا الموضوع ) .
اذا قولوا لي ماهو سبب ألم الذراع والشد العضلي ؟
رد أحدهم : أنزل يدك واترك الكأس .
البروف : بالضبط ياأخوان هكذا مشاكل الحياة فكر فيها لدقائق انها والله لاشيء ,
وفكر فيها لوقت أطول ستبدأ تؤلمك , ثم لأطول سيزداد ألمها حتى يوصلك الى
الشلل
فتصبح غير قادرا على فعل أي شيء .
مهم التفكير في تحديات المشاكل في حياتك , ولكن الأكثر أهمية ( وضع تحتها
الف خط) , أن تضع كل الثقة في الله سبحانه وتعالى وتترك المشكله والتفكير
فيها عندما تذهب الى النوم .
بتلك الطريقة لا شد ولا جهد ولا اي شيء , وستستيقظ ان شاء الله نشيط قوي
(فرش) وتقدر تستوعب اي جديد وتواجه أي مشكله او تحدي جديد قد يعترض
طريقك وتتعامل معاها بنفس طريقة اليوم السابق .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
إغلاق