مجتمع

عبارات عامية جنسية …

 

للكلام  القبيح  و السب والشتم دور كبير في تهييج  كل من المرأة  والرجل  وهو ما اثبتته دراسات نفسية،  الدراسات  النفسية  أكدت أن الكلام القبيح، والسوقي  والذي  يتضمن اهانة وسب  مباشر  يثير الغريزة بشكل طبيعي لدى شريكي العملية  الجنسية ،  و هي جزء طبيعي في تهييح أعصاب الاثارة الجنسية، بل ان دراسة  علمية  أكدت أن  نسبة من مشاهدي  الافلام الاباحية ، يبحثون حصرا عن هذا النوع  من الاشباع الجنسي الغريب ،  الرجال  يحبون  أن يكونو  اصحاب المبادرة  أثناء الممارسة الجنسية،  و هذا  ما تحبه المرأة ، لكنها  ايضا تحب أحيانا أن يتركها الرجل تبادر أيضا  في هذه الحالة  تحتاج المرأة  للتشجيع  من أجل الوصول الى  هذه المرحلة ،   السرعة وليس التسرع في العلاقة الجنسية بين الرجل والمرأة ، بمعنى أنه أثناء العلاقة المباشرة والعميقة من المهم أن يكون الرجل سريعا ، لكن ليس متسرعا القبلات في الصدر خاصة على الرقبة و ملامسة الصدر ولعق الحلمتين و  الصفع في جزاء من الجسم و احيانا بعنف و على المؤخرة و  ملامسة الجهاز التناسلي للمرأة و فترة مداعبات كافية قبل الجماع و  تعريتها بيديك و  تبادل الأدوار على الفراش و  تحب المرأة أن تكون العلاقة الجنسية ثمرة العلاقة العاطفية وليس العكس و  لا تمانع المرأة أن يستخدم الرجل الكلمات الإباحية على الفراش تعشق المرأة الرجل الذي يمكنها البقاء في أحضانه بعد انتهاء الجماع ولو لدقائق عن الرجل الذي يغادر الفراش بمجرد قضاء شهوته، و الثناء والمدح لأداء المرأة في الفراش يحفزها لتحسين أدائها في المرات التالية

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
إغلاق