رياضة

سيميوني الكبير يقصي ليفربول في مباراة مثيرة

في مباراة مثيرة و ملهمة للمدربين في العالم كله، حقق المدرب ديييغو سيميوني معجزة في معقل ليفربول، عندما كسر سيطرة النادي الانجليزي حامل لقب دوري الابطال في نسخته الأخيرة ، سيميوني اعاد تذكير العالم بأنه من طينة الكبار ، أتلتيكو مدريد الإسباني اقصى مضيفه ليفربول الإنجليزي من دور الـ 16 لدوري أبطال أوروبا، عقب تغلبه عليه 3-2 بعد التمديد في المباراة التي جمعتهما اليوم الأربعاء في الدور ثمن النهائي.

وسجل لاعب ليفربول، الهولندي جيورجينيو فاينالدوم الهدف الوحيد في الوقت الأصلي من المباراة برأسية متقنة في الدقيقة 43 من عمر اللقاء.

ولجأ الفريقان لوقتين إضافيين بعد تعادلهما بمجموع مباراتي الذهاب والإياب (1-1)، عقب انتهاء مباراة الذهاب في إسبانيا بهدف دون رد لصالح أتلتيكو.

وفي الدقيقة الرابعة من الوقت الإضافي الأول سجل البرازيلي روبرتو فيرمينو الهدف الثاني لليفربول.

وانتفض الفريق الإسباني وسجل هدفين متتاليين عن طريق نجمه ماركوس لورنتي في الدقيقتين 97 و106.

وفي الثواني الأخيرة من عمر اللقاء سجل ألفارو موراتا الهدف الثالث لأتلتيكو.

وانتهت المباراة لصالح أتلتيكو 3-2 بعد التمديد، ليتأهل على حساب حامل اللقب بمجموع المباراتين بنتيجة 4-2.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
إغلاق