ولايات ومراسلون

سيدي بلعباس/ عمال الضرائب يدخلون في اضراب مفتوح و على أثر هذا الإضراب العمال يكشفون الواقع المزري الذي يعملون فيه

في بيان من النقابة المستقلة لموظفي الضرائب صافي و للمطالبة بالحقوق المشروعة لمستخدمي قطاع الضرائب التي جاءت جميعها في إطار قوانين الجمهورية ولا سيما القانون قانون رقم 90-02 مؤرخ في 10 رجب عام 1410 الموافق 6 فبراير سنة 1990 و المتعلق بالوقاية من النزعات الجماعية في العمل وتسويتها وممارسة حق الإضراب و من المطالب التي تقدمو بها بعد المناقشة العامة للوضعية المزرية التي يعيشها القطاع تمت المصادقة على البيان و الخروج في اظراب وطني و هذا يوم 18_19_20 جانفي 2022 من أجل التنديد بالقرارات المتخذة من قبل الإدارة المركزية دون اقحام الشريك الاجتماعي التنديد بالتعيينات العشوائية في مختلف المناصب دون مراعاة الكفاءة وتهميش الاطارات الكفء ايضا التنديد بالوضعية الكارثية التي تعيشها المدرسة الوطنية للضرائب من تردي مادي وبيداغوجي وقد طالب أعضاء المجلس الوطني رئيس الجمهورية للتدخل العاجل لإنقاذ القطاع والاستجابة لمطالب النقابة المقدمة للوصاية منذ سنتين لا سيما القانون الأساسي و النظام التعويضي و توفير الامكانيات والوسائل و حماية التكوين. و رفع الأجور . .الخ. و على أثر هذا الإضراب و بعد طرح مطالبهم عدسة الجزائرية للأخبار رافقت العمال ليتم التقاط مشاهد مزرية يعيشها الموظف على مستوى مركز الضرائب الكائن مقرها في حي الصخرة حيث تم اكتشاف ان جمالية المنظر الخارجي عكس تماما المنظر الداخلي ، نقص في الامكانيات ،انعدام التدفئه ،نقص في وسائل العمل و الأشغال و التنظيف ، أرضية كارثية ، قطرات الأمطار ،اكثر من عشر سنوات لم يتم تغيير و تهيئة المكاتب ….الخ فهل يعقل ان ادارة مثل هذه اصبح الحمام يسكن في مكاتبها و حسب ما تم التصريح لنا من طرف العمال ان حتى المواطنين اصبحو يشتكون من هذا الوضع. وعمال الضرائب يناشدون الجهات المعنية بالتدخل في اجل ايجاد حل لكل هذه المشاكل التي يعاني منها القطاع بصفة عامة و مركز الضرائب حي الصخرة بصفة خاصة بوتنزال بسمة الأمل الجزائرية للأخبار

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
إغلاق