ولايات ومراسلون

سطيف- عدل تتلاعب بحياة المواطنين و الوالي يفتح تحقيقا …

ايمان جنيدي

تكشف فضيحة سكنات‮ ‬عدل‮ ‬ببولاية سطيف و التي‮ ‬تبقى مهددة بالانهيار في‮ ‬أي‮ ‬لحظة،‮ ‬جراء انجرافات بالجملة للتربة‮ بالقرب من العمارات . ‬وتشكل حفر عميقة على أرضياته عدة تساؤلات حول من‮ ‬يتحمل مسؤولية هده المهزلة والكارثة،‮ ‬على‮ ‬غرار كوارث أخرى بسكنات هذه الصيغة عبر عدة مواقع على‮ ‬غرار سكنات عدل ببئر النسا و‮‬حيث كان الاجدار بمسؤولي‮ ‬وكالة‮ ‬عدل‮ ‬من ورائهم وزارة السكن اختيار الارضية المناسبة لانجاز مشاريع سكنية،‮ ‬عوض اختيار مواقع‮ ‬غير صالحة للبناء،‮ ‬فعلى اي‮ ‬اساس تختار الاراضي‮ ‬المخصصة لانجاز السكنات؟،‮ ‬وعلى اي‮ ‬معايير‮ ‬يتم ذلك؟،‮ ‬واين دور مكاتب الدراسات التي‮ ‬تشرف على متابعة ومراقبة المشاريع؟‮. ‬الاكيد ان المسؤولية اولا تقع على عاتق وزارة السكن ومصالح الولاية وكذا مسؤولي‮ ‬وكالة‮ ‬عدل‮ ‬الذين انجزوا سكنات عن طريق‮ ‬البريكولاج‮ ‬و سلم برك‮ ‬،‮ ‬كما‮ ‬يقال،‮ ‬ليبقى المستفيد هو من‮ ‬يتحمل تبعات هذا الاستهزاء واللامبالاة‮. والي ولاية سطيف و في زيارة للموقع اكد ان الدولة يتقوم بمتابعة المقاولات صاحبة المشاريع غير ان المواطنين عبروا عن استيائهم الشديد خاصة و انهم انتظروا سنوات طويلة للحصول على سكناتهم ليفاجؤوا بسكنات هشة. 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
إغلاق