جواسيس

سري للغاية وهران…. ماذا فعل والي وهران الاسبق برئيس مصلحة نزيه ؟

مرابط محمد

وقعت أطوار القصة بين عامي 2014 و2016 في مديرية ولائية بولاية وهران ، بين رئيس مصلحة نزيه تثبث بتطبيق القانون ومديريه الولائي، الذي اجبره على تقديم ملف التقاعد، تحت التهديد، وتشير معلومات بالغة السرية تخوزها صحيفة الجزائرية للأخبار إلى أن رئيس المصلحة أجبر على الاستقالة بعد تهديده بالمتابعة القضائية بعد اختفاء وثائق مهمة من ملف كان بعهدة رئيس للمصلحة ، الذي اذعن للتهديد و انسحب من المنصب ، أما سبب هذه القصة بالكامل فيتعلق برفض الموظف المحال على التقاعد ” بـالسيف “، التوقيع على قرارات غير قانونية حاول المدير فرضها عليه ، القصة أكبر من هذا حيث تشير إلى تورط والي ولاية وهران الاسبق عبد الغني زعلان في القصة .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
إغلاق