أخبار هبنقةجواسيس

سري للغاية غرداية … حكاية صهر الوزير الاسبق المزيف مع مسؤولي ولاية غرداية

 

ايمن خليل

في عام 2004 حل بولاية غرداية موظف  تم تحويله  إلى الولاية من العاصمة إلى منصب في هيأة تابعة للدولة، وبسرعة البرق  تحول هذا الموظف البسيط الذي لا مؤهلات علمية  لديه إلى  اسطورة  في الولاية لدرجة أنه حصل على سكن في وقت قياسي وبات يجتمع مع كبار  مسؤولي الولاية في مكاتبهم ،  كل هذا  لأن  الموظف إدعى كذبا  أنه هو زوج ابنه وزير  اسبق كان مقربا جدا من الرئيس السابق بوتفليقة، وطيلة عدة سنوات حصل الموظف البسيط هذا على كل ما يرغب، ولم يكشف أمره إلا بعد سنوات طويلة،  عندما عرف الجميع  أن الموظف  أو المستخدم البسيط  هذا كان صديقا شخصيا لصهر الوزير  الحقيقي، وكان يستغل المعلومات  في نسج قصة خيالية ، لكن المشكلة  بعد أن كشف  أمر النصب  و الاحيتال  قبل نحو 10 سنوات  كانت أن  هذا الموظف  البسيط  يعرف ادق تفاصيل فضائح سوء التسيير التي تورط فيها عدد من المسؤولين  فما كان  من الجماعة  سوى الصمت .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
إغلاق