جواسيس

سري للغاية الجزائر ….علي بن فليس حزين جدا

ليلى بلدي

تأكدت أخبار تدهور الحالة النفسية للمترشح للرئاسيات علي بن فليس الذي، دخل في حالة من الحزن الشديد عقب ظهور نتيجة الانتخابات الرئاسية ، وكشف مقربون من رئيس الحكومة الاسبق ومترشح الرئاسة في انتخابات 12 ديسمبر ، أن رئيس حزب طلائع الحريات، اصيب بصدمة كبيرة على تمام الساعة العاشرة من ليلة الخميس إلى الجمعة مع توالي وصول تقارير ممثلي المترشح علي بن فليس من الولايات وتأكد خسارة الانتخابات الرئاسة مرة جديدة ، وقال أحد الذين حضروا في مداومة الحزب المركزية بالعاصمة ليلة الخميس إلى الجمعة إن بن فليس غادر المداومة على الساعة العاشرة ليلا وهو في حالة صدمة وأغلق بعدها هواتفه الخاصة، وكانت حالته النفسية سيئة جدا، وهذا يفسر عدم ظهور المترشح علي بن فليس بعد الانتخابات و عدم ادلاءه بأي تصريح، وتشير معلومات حصلت عليها صحيفة الجزائرية للأخبار إلى أن كل من حاول التواصل مع سي علي فشل في ذالك أمس الجمعة، ومبعث صدمة بن فليس أنه حل ثالثا بعد عبد القادر بن قرينة وكان يعتقد طبقا للحسابات الانتخابية التي سبقت يوم الاقتراع أنه سيخوض دورا ثانيا مع تبون، علي بن فليس كان قد خاض حملة انتخابية وصفة بالنظيفة وقدم برنامجا انتخابيا تمت دراسته واعد لاسابيع من قبل خبراء ومختصين وبشكل علمي ، وقدم نفسه كمترشح سياسي قدير .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
إغلاق