إقتصادالجزائر من الداخل

دعوة عاجلة للفلاحين في 58 ولاية جزائرية

ع الزهرة

شدد صندوق التعاون الفلاحي، على أهمية الاسراع في تامين المحاصيل والمستثمرات الفلاحية ، و دعا الصندوق الوطني للتعاون الفلاحي, يوم 26 ماي 2021 بالجزائر العاصمة في بيان له, الفلاحين لاكتتاب العقود التأمينية المصممة لمرافقة حملة الحصاد والدرس وضمان حسن سيرها ونجاحها.

واوضح ذات البيان ان هذه العقود التأمينية مصممة خصيصا لمرافقة الفلاحين خلال الحملة في التأمين ضد حريق المحاصيل, والتأمين ضد الحريق, البرد, الفيضانات, وتأمين العتاد الفلاحي كآلات الحصاد والدرس.

واضاف ذات المصدر ان “اكتتاب العقود التأمينية لمزارعي الحبوب ومالكي آلات الحصاد والدرس سيسمح بالاستفادة من تدابير المرافقة كالحصول على المطفآت وتعبئتها بشكل مجاني بالإضافة إلى الحصول على تسعيرات تفضيلية ودفع الاشتراك

المترتب عن العقد التأمين بالأقساط, ناهيك عن الخدمات التي يقدمها الخبراء الفلاحيون العاملون بالصناديق الجهوية والذين يضعونها في خدمة مزارعي الحبوب من أجل تقديم الاستشارة لهم وتوجيههم فيما يتعلق باعتماد الوقاية في تسيير نشاطاتهم الفلاحية قبل وخلال عمليات الحصاد والدرس”.

وحسب البيان, يعد التأمين الوسيلة الأكثر ملائمة للتقليل من أثار الخطر والحد من عواقبه وتفادي الخسائر والأضرار الاقتصادية التي يمكن أن تنجر عنه.

وتمكن القوافل التحسيسية التي ينظمها الصندوق بالتعاون مع مديريات المصالح الفلاحية, غرف الفلاحة, الاتحاد الوطني للفلاحين الجزائريين, المعاهد, تعاونيات الحبوب والبقول الجافة, الدرك الوطني والحماية المدنية من نشر الوعي حول أهمية نجاح حملة الحصاد والدرس وتحسيس الفلاحين ومرافقتهم لتحقيق ذلك.

وحسب نفس المصدر ” يعد الصندوق الوطني للتعاون الفلاحي أكثر قربا هذه السنة, إذ هو يقوم بمهامه فيما يتعلق بالمرافقة والوقاية والمتابعة التأمينية وكذا حماية وسائل الإنتاج الخاصة بالفلاحين وبمالكي آلات الحصاد والدرس”.

ويولي الصندوق خلال هذا الموسم اهتماما خاصا بمزارعي الحبوب ومالكي آلات الحصاد والدرس, من خلال تنظيم قوافل تحسيسية عن طريق شبكته الواسعة والموزعة عبر كافة التراب الوطني والتي تضم 67 صندوق جهوي و 533 مكتب محلي جواري, يتمثل دورهم الأساسي في تأمين مهنيين القطاع ومنتجي الحبوب خاصة بتقديم التغطية التأمينية التي يسوقها الصندوق. ولهذا الغرض, تم تحضير برنامج للتحسيس من قبل المديريات التقنية في الصندوق والصناديق الجهوية.

ويرتقب أن ينظم الصندوق الجهوي لورقلة قافلة تحسيسية حول حريق المحاصيل في كل من بلدية سي خويلد ونكوسة, إلى جانب الصناديق الجهوية في البويرة, عين بسام وسور الغزلان, إذ أنه من المقرر القيام بقوافل تحسيسية في بلدية الأصنام, مشد الله, بير غبالو وبرج اوخريص, أما فيما يخص الصندوق الجهوي لباتنة فسيتم تنظيم يوم تحسيسي في المستثمرة الفلاحية مقران عدنان في تازولت.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
إغلاق