أمن وإستراتيجيةفي الواجهة

تعليمات الفريق شنقريحة لمسؤولي الصناعة العسكرية … التفاصيل

مرابط محمد / بتصرف
وجه الفريق سعيد شنقريحة مسؤولي الصناعة العسكرية التابعين للجيش الوطني الشعبي بضرورة تطوير هذه الصناعة من أجل أن تكون رائدة وفعالة وتتعدى الحاجات المحلية إلى التصدير ، وفي اجتماع ترأسه الفريق شنقريحة، رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي، اليوم السبت بمقر أركان الجيش، عقد مع المديرين العامين للمؤسسات الصناعية التالبعة لمديرية الصناعات العسكرية.

و نقل التلفزيون العمومي عن الفريق شنقريحة، بتأكيده الأهمية القصوى التي توليها القيادة العليا للجيش الوطني الشعبي لقطاع الصناعات العسكرية في بلادنا، سواء تعلق الامر بصناعة الأسلحة والذخائر أو الصناعات الميكانيكية والعربات العسكرية أو بالألبسة.

وقال الفريق شنقريحة “أن الصناعات العسكرية نريدها أن تكون مشهدا آخر من مشاهد العمل الميداني الراقي المبني على رؤية اشرافية وبعيدة النظر تجعل من البحث والتطوير والتصنيع العسكري بمختلف فروعه وتخصصاته احد أهم انشغالاتها، بل أولويتها التي تستحق المزيد من العناية والرعاية”.

وأكد الفريق شنقريحة “يتعين علينا في الجيش الوطني الشعبي توسيع دائرة إهتمامات الصناعة العسكرية لتشمل ليس فقط تلبية احتياجات الجيش والأسلاك المشتركة والسوق المحلية بل تتعدى إلى الولوج إلى الأسواق الإقليمية بل وحتى الدولية والتفكير جديا في تصدير منتوجاتنا شريطة الحرص على جودتها ومطابقتها للمعايير الدولية المعمول بها في هذا المجال”.

وتابع الفريق شنقريحة “فضلا عن اعتماد الشفافية واحداث طرق التسيير للرفع من نسبة الادماج، التي تضمن لنا المنافسة مع المنتوجات الاخرى فيما يخص الجودة والأسعار، إنطلاقا من التكلفة المعقولة للمواد الاولية التي تتوفر عليها بلادنا وتوفر اليد العاملة المؤهلة”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
إغلاق