الحدث الجزائريجواسيس

بالتفاصيل 300 رجل اعمال حصلوا على أكثر من 2.8 مليار دولار قروض

حصل عدد قليل من رجال الأعمال المقربين جدا من السلطة في عهد الرئيس السابق بوتفليقة على مئات ملايين الدولارات في شكل قروض ميسرة ، وكشف مصدر مطلع أن بعض ملفات القروض ، كانت شبه فارغة، الضمانات التي وضعت للحصول على القروض، كانت عبارة عن اراي وممتلكات عمومية تنازلت عليها الدولة لصالح رجال الأعمال بالدينار الرمزي، كما هو الحال بالنسبة لرجل الأعمال محي الدين طحكوت الذي اودع ملف الضمان الخاص بقرض فاقت قيمته الأولية 200 مليون اورو عبارة عن مصنعين مملوكين للدولة تم التنازل عنهما لصالحه يقعان في كل من تيارت وتيسمسيلت بالدينار الرمزي، الغريب في الملفات الجاري التحقيق بشأنها ، هو أن بعضها حصل على الموافقة والتمويل في عهد الوزيرين الأولين عبد المالك سلال واحمد اويحي في غضون 15 يوما فقط
غ  مجموع  عدد رجال  الأعمال  الذين استفادو  من قروض  بضمانات اقل أو بدون ضمانات بالكامل  نحو  300 رجل أعمال من بينهم 15 من كبار رجال الأعمال على قروض بنكية فاقت قيمتها 2 مليار دولار ، أغلبها لم يسدد إلى الآن ، وكشف مصدر مطلع لموقع الجزائرية للأخبار ان من بين المستفيدين من القروض أبناء الوزير الأول السابق أحمد أويحي و ابنة الوزير الأول الاسبق عبد المالك سلال مراد العلمي الذي يقال إنه شريك للوزير الأول الاسبق عبد المالك سلال بمبلغ 200 مليون أورو ، محي الدين طحكوت بمبلغ 200 مليون أورو ، مجمع علي حداد بمبلغ 300 مليون أورو ومثل هذا المبلغ لمجمع كونيناف، ومبالغ مالية متفرقة في شكل قروض لصالح مجمع ريد للاخوة فيشكار ، المتخصصة في الخدمات النفطية، و ما لا يقل عن 150 مليون أورو لشركة بن حمادي المتخصصة في الصناعات الالكترونية، صاحب مجمع بن عمر للمنتجات الغذائية حصل على قرض فاقت قيمته 140مليون أورو في غضون 18 يوما فقط بأمر مباشر من عبد المالك سلال ، أما بقية المبلغ فقد وزعت على عدد من رجال الأعمال بعضهم غير معروف بمبالغ تتراوح بين 2و 18 مليون أورو ، أما الملفات التي أودعت للحصول على القروض فتتعلق بالإستثمار الصناعي والفلاحي .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. فأما بالنسبة لولاية تيارت فإن التنازل عن مصنع النسيج سابقا لفائدة شركة طحكوت وبملف التنازل له عن المصنع إستفاد من تنازل مالي بـ 200 مليون أورو ، فمن المسؤول يا ترى ؟ …. من هنا فإن لنواب المجلس الشعبي الولائي جميعهم والمجلس التنفيذي بالولاية وعلى رأسهم الوالي السابق المسؤولية بداية….

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
إغلاق