الجزائر من الداخلالصحافة الجديدة

الجزائريون يشاهدون الإشهار والاشهار فقط في القنوات التلفزيونية في شهر رمضان

ليلى بلدي

ــــــــــ

مدة الاشهار  في  القنوات التلفزيونية تجاوزت  المستوى  المقبول ،  حسب تعليقات جزائريين  من مشاهدي قنوات التلفزيون الخاصة  والعمومية ، برامج التلفزيونات الخاصة  والعمومية  في  شهر رمضان  كانت دون المستوى، الفوضى العارمة للاشهار  في هذه القنوات تحتاج للتدخل من سلطة ضبط السمعي البصري ،  بعض البرامج الترفيهية التي تبث على بعض القنوات التلفزيونية الجزائرية بمناسبة الشهر الفضيل،   تميزت بالعنف ونقص الابداع واللجوء إلى السيناريوهات السهلة، كما أن  ببعض البرامجلا تخلوا من الابداع الفني،  الإشهار المكثف الذي يبث عبر هذه القنوات يدفع للتساؤل حول طريقة تقنين الاشهار في القنوات التلفزيونية  الجزائرية ،  وطبقا لمختصين  فإن الإشهار يستغرق وقتا طويلا ويتجاوز المدة الزمنية المعمول بها في مجال السمعي البصري .

الطريقة التي يبث فيها الاشهار ببعض القنوات التي طغى فيها بشكل كبير أكثر من البرامج الرمضانية متجاوزا في كثير من الأحيان المدّة الزمنية المعمول بها في مجال السمعي البصري، بعض المسؤولية يتحملها المعلنون واصحاب الشركات  الذين يبثون إشهارهم عبر هذه القنوات  بسبب الانتهازية الظاهرة  والرغبة في استغلال نسب المشاهدة العالية  في شهر رمضان    كما  أن بعض القنوات فضّلت اللجوء إلى السيناريوهات السهلة دون بذل أي جهد من خلال بثها لبرامج تروّج للعنف أكثر من أي شيء آخر وتصدّر سورة سلبية عن الجزائر.
 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
إغلاق