الجزائر من الداخل

التفاصيل الكاملة لزيارة مدير عام الأمن الوطني لولاية بشار

أشرف المدير العام للأمن الوطني خليفة أونيسي يوم الإثنين ببشار على تدشين عدة منشآت أمنية جديدة ترمي إلى تعزيز شروط العمل لأفراد الأمن بهذه الولاية.

وعلاوة على التدشين الرسمي لمقر الأمن الحضري الرابع بحي “الموقار” (شمال بلدية بشار) الذي أنجز برخصة برنامج تتجاوز 64 مليون دج ، وضع المدير العام للأمن الوطني حيز الخدمة أيضا المصالح الجهوية والمحلية للصحة والنشاط الإجتماعي والرياضي التي تتكفل بأفراد مختلف مصالح الأمن لولايات الجنوب الغربي للوطن وعائلاتهم والمتقاعدين من هذا السلك الأمني.

ولدى تفقده مقرات الأمن الحضري الرابع بحضور السلطات المدنية والعسكرية وإطارات الأمن الوطني ، اطلع السيد أونيسي على ظروف ومعايير عمل الشرطة وكذا الخدمات المقدمة للمواطنين في إطار تقريب الإدارة من المواطن.

وفي تصريح للصحافة أوضح مراقب الشرطة لناحية الجنوب الغربي للوطن السيد موسى بلعباس أن ” تدشين هذه المنشآت الأمنية عبر الولاية من قبل المدير العام للأمن الوطني يندرج ضمن البرنامج الوطني للحكومة الرامي إلى تقريب الإدارة من المواطنين لتقديم لهم خدمة عمومية جيدة “.

ويواصل المدير العام للأمن الوطني خليفة أونيسي زيارة العمل للولاية غدا الثلاثاء بتنقله إلى تاغيت (97 كلم جنوب بشار) التي سيدشن بها رسميا مقر أمن هذه الدائرة.

و دعا المدير العام للأمن الوطني خليفة أونيسي يوم الاثنين بولاية بشار إلى استعمال كاميرات الحماية والمراقبة في مكافحة الجريمة.

وحث السيد أونيسي خلال تدشينه عدة مرافق شرطية, مهنية واجتماعية لتعزيز شروط العمل لأفراد الأمن في إطار زيارة العمل التي شرع فيها إلى هذه الولاية والتي تدوم يومين,على “ضرورة استعمال كاميرات الحماية والمراقبة التي أضحت بمثابة السند في مجال مكافحة الجريمة”.

ودعا المدير العام للأمن الوطني في هذا الصدد قوات الشرطة إلى مواصلة جهود مكافحة كل أشكال الجريمة وعلى رأسها المخدرات .

واستهل السيد أونيسي هذه الزيارة في يومها الأول برفقة السلطات المدنية والعسكرية وإطارات مركزية وجهوية للأمن الوطني بتدشين مقر الشرطة الإدارية بحي 470 سكن بمدينة بشار الذي يندرج في إطار تعزيز العمل الجواري تجاه المواطن بالتكفل بانشغالاته الأمنية وتعزيز الأمن في المجتمع وحماية الممتلكات.

كما أشرف على تدشين مقر جديد للمصلحة الجهوية للصحة والنشاط الاجتماعي والأنشطة الرياضية, حيث تلقى شروحا وافية حول المهام والخدمات الأساسية التي يعنى بها هذا الهيكل الإداري الجديد الذي يحتوي على مرافق صحية.

ودعا المدير العام للأمن الوطني بالمناسبة إلى توسيع مجال خدمات هذا المركز الصحي وجعله جواريا يتكفل بالخدمات الصحية لمنتسبي الأمن الوطني وذويهم والمتقاعدين من هذا السلك وأيضا المواطنين.

وفي ذات السياق, دشن خليفة أونيسي مقر الأمن الحضري الرابع بحي الطارف بمدينة بشار المجهز بكل الوسائل المتطورة و الذي تطلب رخصة برنامج تتجاوز 64 مليون دج, حيث يعرف هذا الحي تعدادا سكانيا يقدر بأكثر من 25 ألف نسمة, أي بمعدل شرطي لكل 806 مواطن.

ولدى تفقده لذات المقر الأمني الجديد, اطلع السيد أونيسي على مدى احترام شروط ومعايير عمل الشرطة وكذا الخدمات المقدمة للمواطنين في إطار تقريب الإدارة من المواطن.

وتتمركز في قطاع اختصاص هذا الهيكل الأمني الجديد عدة مؤسسات عمومية وإدارية وخدماتية ومنها مشاريع في طور الإنجاز على غرار المخبر الجهوي للأمن الوطني ببشار .

وأكد المدير العام للأمن الوطني أن تدشين هذه المرافق الشرطية يندرج ضمن المخطط الوطني للحكومة لتقريب الشرطة من المواطن بما يستجيب لانشغالاته الأمنية وحمايته.

ويواصل المدير العام للأمن الوطني خليفة أونيسي زيارة العمل للولاية غدا الثلاثاء بتنقله إلى تاغيت (97 كلم جنوب بشار) التي سيدشن بها رسميا مقر أمن هذه الدائرة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
إغلاق