ولايات ومراسلون

التفاصيل الكاملة لدورة المجلس الولائي العادية الاولى في ولاية البويرة .. دورة تحت تهديد كورونا

البويرة- انطلاق الدورة العادية الاولى للمجلس الشعبي الولائي وفق الشروط الوقائية و التدابير الصحة . ملفات حساسة على الطاولة ووالي الولاية يرفع الراية الحمراء ضد المخالفين للحجر الصحي

البويرة-  انطلاق الدورة  العادية الاولى للمجلس الشعبي الولائي وفق الشروط الوقائية و التدابير الصحة  .

ملفات حساسة على الطاولة ووالي الولاية يرفع الراية الحمراء ضد المخالفين للحجر الصحي

احتضنت قاعة الاجتماعات بولاية البويرة هذا الصباح انعقاد الدورة الاولى العادية للمجلس الشعبي الولائي تحت اشراف والي الولاية لكحل عياط عبد السلام ورئيس المجلس الشعبي الولائي احمد بوتاتة  وبحضور المجلس التنفيذي الولائي وبمعية رؤساء الدوائر ورؤساء المجالس الشعبية  البلدية وكذا الاسرة الاعلامية لدراسة  عدة مواضيع حساسة مست كل من قطاع الصحة والتربية والتعليم العالي والتجارة والتكوين  وغيرها من القطاعات المباشرة والغير المباشرة لمجابهة جائحة كورونا دوقيد 19 هذا الوباء الذي اخلط اوراق الساكنة.وفي كلمة الافتتاح للدورة هذه اكد والي الولاية ان الدورة هذه تاجلت بسبب للاوضاع الراهنة وجائحة كورونا دوفيد 19 والتي اثرت نسبيا

 على التنمية المحلية بالولاية كاشفا  في نفس الوقت العمليات التضامنية التي خصصتها الولاية وجائحة كورونا وشهر رمضان المعظم.وفي هذا السياق استطاعت الولاية وباشراك المحسنين والمتعاملين الاقتصادين توزيع 10 الاف اعانة بمقدار 54 مليون دج و130 الف كمامة باشراك الشركاء الاجتماعيين ونراهن على انتاج مليون كمامة والعمليات التضامنية متواصلة حتى يرفع عنا هذا الوباء داعيا في نفس مواطني الولاية بالالتزام بالتدابير الوقائية حفاظا على الصحة العمومية.ليتدخل بعد ذلك مدير الصحة السيد محمد العايب اين قدم واقع حوصلة شاملة عن وضعية الوباء بالولاية اين اعلن عن تسجيل 155 حالة مؤكدة بالبويرة موزعة على 14 بلدية منها 23 وفيات ووضع 1687 الحجر الصحي تتصدرها بلدية البويرة والثانية عين بسام والتالثة بلدية سور الغزلان في الوقت الذي صخرت فيه مديرية الصحة طاقم طبي وشبه طبي بتعداد ال 500 و200 سرير و20 سرير للانعاش وان كل الوسائل المادية والبشرية لمجابهة هذا الوباء القاتل داعيا من المواطنين الالتزام بالتدابير الوقائية ووضع الكمامات والتباعد وتفادي التجمعات والاجتماعات والاعراس .علما ان الدورة هذه تدوم يومين كاملين على ان تخرج بتوصيات تصب في مجملها في دفع وتيرة التنمية بالولاية والحفاظ على الصحة العمومية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
إغلاق